مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أنهى كريستيانو رونالدو فترة المعاناة مؤقتاً خلال مواجهة ديبورتيفو ألافيس مسجلاً هدف التعادل لصالح فريقه ريال مدريد في إطار الجولة العاشرة من الدوري الإسباني.

رونالدو سجل هدفه من ركلة جزاء تحصل عليها بعد أن ارتطمت الكرة بيد مدافع ألافيس في الدقيقة 18 من عمر اللقاء، ليمنح بالتالي فريقه هدف التعادل بعد أن تقدم ألافيس بالنتيجة في وقت مبكر.

واستطاع بذلك رونالدو التسجيل في شباك جميع المنافسين الذين واجههم في الدوري الإسباني منذ انتقاله إلى ريال مدريد صيف 2009 وعددهم 31 منافس.

ووصل بذلك رونالدو للهدف الثالث له في الدوري الإسباني خلال الموسم الحالي في 7 مباريات شارك بها، علماً أنه لم يسجل أي هدف في آخر مباراتين خاضهم في مختلف البطولات.

يذكر أن رونالدو تعرض لانتقادات لاذعة خلال الموسم الحالي بعد انخفاض مستواه الفني خصوصاً بعد أن سدد على مرمى أتلتيك بيلباو الجولة الماضية 11 كرة دون أن يسجل أي هدف.

نشر رد