مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

يعيش كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد أفضل أوقاته على صعيد منتخب بلاده البرتغال بعد تحقيقه لقب يورو 2016 وتسجيله عدد كبير من الأهداف خلال العام الجاري.

وتمكن رونالدو من تسجيل 5 أهداف في أسبوع الفيفا خلال مباراتي جورجيا التي أحرز بها سوبر هاتريك وجزر فارو التي سجل بها هدف وحيد.

ورفع رونالدو رصيده من الأهداف على الصعيد الدولي إلى 66 هدف، معززاً رقمه القياسي كأفضل هداف في تاريخ البرتغال.

وكسر رونالدو جميع أرقامه السابقة في عام 2016 بعد تسجل 11 هدف خلال 12 مباراة خاضها.

وكان أفضل عام بالنسبة لرونالدو على الصعيد الدولي هو 2013 الذي أحرز به 10 أهداف من ضمنها رباعية في شباك السويد قادة منتخب بلاده للتأهل إلى كأس العالم 2014.

كذلك تمكن رونالدو من صناعة 3 أهداف خلال عام 2016، أي أنه ساهم بتسجيل 14 هدف للبرتغال، بمعدل 1.2 هدف في المباراة الواحدة.

 

 

نشر رد