مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

الصراع بين كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد وليونيل ميسى نجم برشلونة الأسبانى لايزال مستمرار للعام التاسع على التوالى وقد توج من قبل ميسى بخمسة كرات ذهبية بينما رونالدو توج بثلاثة كرات ذهبية.
دورى أبطال أوروبا يشهد تفوقا للنجم البرتغالى بتسجيله 90 هدفا فى 123 مباراة بينما يليه ليونيل ميسى سجل 82 هدفا فى 103 مباراة والصراع بينهما مستمرا وممتدا منذ فترة طويلة للغاية.
رونالدو قبل رحيله لريال مدريد كان فى جعبته فقط 15 هدفا أوروبيا مع مانشستر يونايتد فى 52 مباراة بينما ميسى كان قد خاض مع برشلونة 33 مباراة وسجل 17 هدفا.
ومنذ وصول رونالدو للعاصمة الأسبانية مدريد خاض 71 مباراة وسجل فيها 75 هدفا بينما ميسى فى تلك الحقبة خاض 70 مباراة وسجل 65 هدفا وهذا يؤكد تفوق رونالدو على ميسى فى فترة الدون الذهبية فى مدريد.
رونالدو تفوق على أباطرة اللعبة مثل راؤول ونستلروى وإنزاجى وهنرى وشيفشينكو وديديه دروجبا فى قائمة أفضل هدافى دورى أبطال أوروبا
رونالدو سجل هذا الموسم أوروبيا 13 هدفا بينما ميسى سجل خمسة أهداف فقط وسجل صاروخ ماديرا 15 هدفا فى آخر 11 مباراة فى كل المسابقات ومن المثير أن نعرف أن رونالدو ظل 18 مباراة مع مانشستر يونايتد لايسجل أبدا فى دورى الأبطال وبعد ذلك صار القطار المدمر فى البطولة حيث للمرة الخامسة على التوالى يسجل رقم عشرى فى التهديف بينما ميسى سجل ثلاثة مرات رقما عشريا فى المسابقة ولايوجد فى أوروبا من يقترب منهما فى الجيل الحالى سوى زالاتان الذى سجل 47 هدفا بينما بنزيمة سجل 46 هدفا فى المسابقة.

نشر رد