مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

يسعى النجم البرتغالي كريسيانو رونالدو لتأكيد عودته القوية والمميزة رفقة ريال مدريد بقيادته لضرب مضيفه برشلونة مساء السبت في كلاسيكو الأرض على ملعب كامب نو ضمن الجولة الحادية والثلاثون من اللا ليجا.
ويعيش رونالدو أيام مميزة رفقة ريال مدريد بالجولات الماضية بتسجيله للمزيد من الأهداف وكذلك صناعته الكثير لزملائه وسط ثقة كبيرة من جماهير فريقه بتقديمه المزيد وقيادة الفريق لحصد المزيد من الإنتصاراته وأهمها برشلونة.
يستهدف رونالدو تقديم كل ما في وسعه رفقة زملائه أمام برشلونة لحصد الفوز بالكلاسيكو لما يشكله من معنى كبير لدى الجماهير وكذلك للثأر من الهزيمة الساحقة بالذهاب بملعب سانتياجو بيرنابيو وتقليص الفارق النقطي مع المتصدر برشلونة والعودة للمنافسة على اللقب من جديد.
يعول المدرب زيدان كثيرا على الدون كريستيانو في مبارته ضد برشلونة مستغلا خبرته الكبيرة في مبارياته الكلاسيكو وحضوره المميز وقدراته المذهلة الغنية عن التعريف وغيرها من العوامل التي تجعله السلاح الأميز للفريق الملكي.
سيخوض رونالدو الكلاسيكو رقم 25 له منذ قدومه من مانشستر يونايتد لريال مدريد، سجل 15 هدف ( من بينهم 4 ركلات جزاء ) بمعدل دقائق ملعوبة 2108 دقيقة ، ويسجل ويصنع كل 132 دقيقة .
ويعتبر رونالدو أكثر اللاعبين تسجيلا في مباريات متتالية بالكلاسيكو بتسجيله سبعة أهداف خلال ست مباريات.
وسجل رونالدو لريال مدريد تسعة أهداف في برشلونة بآخر ثمان زيارات للفريق الفريق الملكي للكامب نو ، لذا فإنه يسعى لمواصلة حصيلته التهديفية هناك في أمسية السبت.
ويمتلك كريستيانو رونالدو 47 هدفا في جعبته مع فريقه ومنتخب بلاده هذا الموسم بواقع ( 28 هدف بالدوري ،هدف بالكأس،13 بدوري الأبطال،5 رفقة البرتغال ) ويريد زيادة هذه الحصيلة المميزة.
وخلال مباريات اللا ليجا بالموسم الحالي ، شارك رونالدو في 30 مباراة بمعدل دقائق 2700 دقيقة سجل 28 هدفا متصدرا ترتيب هدافي البطولة وصنع تسع أهداف وأهدر 23 فرصة سهلة وصنع 10 فرص خطيرة.
كل ذلك يؤكد على أن رونالدو قادر على صناعة الفارق لريال مدريد ضد برشلونة وقيادته لتحقيق الفوز بمعقل البارسا كامب نو في أمسية السبت فهل يفعلها الدون؟

نشر رد