مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

نجح نابولي الإيطالي في التأهل مباشرة لدور المجموعات من دوري أبطال أوروبا بفوزه في اللقاء الأخير له من الدوري الإيطالي على حساب فروسينوني بأربعة أهداف دون رد على أرضية ملعب سان باولو.

نابولي قدم مباراة هجومية وممتعة بقيادة نجمه جونزالو هيجواين الذي أصبح أعظم هداف في تاريخ الدوري الإيطالي معادلاً رقم جينو روسيتي نجم تورينو بتسجيله 36 هدفاً موسم 1928\1929.

افتتح ماريك هامسيك باب التسجيل لصالح نابولي بالدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، قبل أن تنفجر أسارير هيجواين ليدك مرمى الضيف بثلاثة أهداف في الدقائق 52، 62، 71.

وسجل جونزالو هدفه الأخيرة بضربة مقصية مذهلة في شباك الفريق الذي أكمل اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 13 بطرد نجمه ميركو غوري.

رفع نابولي رصيده إلى النقطة 82 في المركز الثاني متقدماً على روما بفارق نقطتين الذي بدوره هزم ميلان على أرضية ملعب سان سيرو بنتيجة ساحة وصلت إلى 3-1.

النجم المصري المتألق محمد صلاح افتتح باب التسجيل بالدقيقة 19، فيما أضاف زميله ستيفان الشعراوي الهدف الثاني بالدقيقة 59، قبل أن يعزز إميرسون بالميري الفارق بالدقيقة 82، لكن ميلان حفظ ماء وجهه بهدف كارلوس باكا المتأخر بالدقيقة 86.

ولم يستطيع ميلان افتكاك المركز السادس من ساسولو وضمان بالتالي تأهله للدوري الأوروبي كون الأخير هزم إنتر ميلان على أرضية ميدان إينزو ريتشي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

ماتيو بوليتانو وضع ساسولو بالمقدمة بعد مرور 6 دقائق فقط على انطلاق اللقاء بينما أضاف زميله لورينزو بيليجريني الهدف الثاني بالدقيقة 24، ورغم تقليص بالاسيو النتيجة لصالح الإنتر بالدقيقة 31 إلا أن بوليتانو أعاد الفارق إلى هدفين مجدداً بالدقيقة 39.

رفع ساسولو رصيده إلى النقطة 61 وابتعد عن ميلان بفارق 4 نقاط الذي بدوره سيحاول خطف بطاقة الترشح للدوري الأوروبي عبر الفوز في نهائي كأس إيطاليا على حساب يوفنتوس بطل الدوري.

نشر رد