مجلة بزنس كلاس
فن

 

ظهرت عارضة الأزياء والفنانة اللبنانية رولا يموت في مشاهد جريئة كعادتها خلال مشاركتها مؤخرا في مهرجان Alarm BMW Club Lebanon بدعوة من أصحاب المهرجان، وأدت مجموعة من الأغاني أمام جمهورها الذي تسارع لإلتقاط الصور معها .

ونشرت رولا يموت صور مشاركتها في المهرجان عبر حسابها الخاص على تطبيق الصور “انستغرام”، وهي ترتدي ملابس حمراء اللون تكشف الكثير من جسدها.

وبدت رولا يموت في الصور، بـ”Jumpsuit” وعرض جسدها بشكل مثير، كما أظهر تفاصيل جسمها كافّة، وعلّقت رولا على الصور قائلة “الملكة الوحيدة في كل المناسبات”.

يذكر أن أغنية “أنا رولا” قد فتحت مجالات عديدة لعارضة الأزياء اللبنانية، حيث قامت بإحياء العديد من الحفلات في عيد الأضحى ومن ثم توالت عليها الكثير من العروض.

وبسبب أغنية “انا رولا” الذي أثارت ضجة كبيرة في الوطن العربي، اتُّهمت رولا من خلال الفيديو بنشر الإباحية والترويج للدعارة، فتم تحويلها إلى السلطات اللبنانية للتحقيق معها.

كما عبرت عديد نجمات الفن عن سخطهن من الفيديو، وأبدين ردود فعل غاضبة ، من بينهم شقيقتها هيفاء وهبي.

وانتشرت شائعة القاء القبض على رولا يموت وحبسها في لبنان، إلا أن الفنانة اللبنانية خرجت عن صمتها وكشفت أنها بخير ولم تسجن أبدا.

نشر رد