مجلة بزنس كلاس
أخبار

قدمت وزارة الاقتصاد والتجارة مجموعة من النصائح في ضوء بدء موسم العودة إلى المدارس هذا العام بعد سلسلة من المناسبات التي تستهلك من ميزانية الأسرة، حيث يأتي موسم العودة إلى المدارس بعد شهر رمضان وموسم الأعياد وإجازة الصيف.
وشملت النصائح التي قدمتها الوزارة لأفراد المجتمع، التخطيط المسبق الذي يسهم في ضبط النفقات، ويساعد على اختيار الصرح التعليمي الأفضل، وتوفير الوقت والجهد.
كما شملت النصائح إعداد قائمة تلخص فيها الرسوم الدراسية، مع الأخذ في عين الاعتبار قيمة الفرق بين القسائم التعليمية والقيمة المتوجب دفعها من قبل الأسرة ، وتفصيلات الرسوم الأخرى وغيرها من التكاليف المرتبطة بكل مدرسة، بالإضافة إلى إجراء مفاضلة بين هذه المدارس سواء الحكومية أو الخاصة على أساس الجودة وامتيازات كل مدرسة والتكاليف.
كما قدمت الوزارة عدة خيارات للأسرة للتغلب على مصاريف المستلزمات المدرسية المرتفعة، من خلال اختيار الأماكن التي تقدم المستلزمات المدرسية بأسعار أقل من المحلات الكبيرة، وشراء القرطاسية الأساسية كأقلام الرصاص والدفاتر وغيرها من الأماكن التي توفرها بسعر الجملة ، ومشاركة الأبناء للقرطاسية التي لا يحتاج الطالب لأخذها معه للمدرسة يوميا كعلب الهندسة، بالإضافة إلى غرس ثقافة التوفير لدى الأطفال، وتشجيعهم على شراء المستلزمات الضرورية فقط والمحافظة عليها.

نشر رد