مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

انتهى لقاء ليستر سيتي وأف سي كوبنهاجن بالتعادل السلبي في المباراة التي جمعتهما على ملعب باركون ستاديون لحساب الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السابعة من بطولة دوري أبطال أوروبا.

في هذا التقرير سوف نوضح أبرز النقاط التحليلية في هذا اللقاء:

1- ظهر الفريق الإنجليزي بصورة غير مقنعة في الشوط الأول من المباراة حيث سيطر كوبنهاجن على مجريات اللعب في جزء المبارة الأول لكنه اللعب كان منحسر بشكل كبير في وسط الملعب.

2- الشيء الإيجابي الأكثر ظهوراً في هذه المباراة من جانب ليستر سيتي هو الصلابة الدفاعية حيث لم يتم تهديد مرماه سوى في مرة وحيدة طوال أحداث اللقاء.

3- النجم الجزائري رياض محرز كان مصدر الخطورة الوحيد من قبل فريق المدرب كلاوديو رانييري حيث كان يعتتمد عليه جميع زملائه كالخيار الأول للتمرير ، لكن ومع غلق لاعبي كوبنهاجن المنافذ على محرز لم ينجح ليستر في خلق أي خطورة كبيرة على أصحاب الأرض.

4-كوبنهاجن كان يحاول تسجيل هدف من أجل الحصول على ثلاث نقاط لكن براعة كاسبر شمايكل الذي يلعب ضد فريق بلاده حالت دون ذلك.

نشر رد