مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أصدر النجم الأسطوري البرازيلي بيليه بيانا ينعي فيه زميله في الفريق والمنتخب، كارلوس ألبرتو توريس، الذي توفي في ريو دي جانيرو، ووصفه بالصديق والأخ.

أعرب بيليه عن حزنه لوفاة كارلوس ألبرتو توريس، وقال: للأسف يجب ان نتفهم هذا وأن الحياة تستمر.

وتوفي كارلوس ألبرتو توريس عن عمر يناهز 72 عاما بسبب جلطة، وفقا لما أعلنته عائلته.

وكان كارلوس ألبرتو، القائد الأسطوري لمنتخب البرازيل، الفائز بلقب كأس العالم في المكسيك عام 1970، حيث سجل الهدف الأخير لمنتخب بلاده في نهائي مونديال المكسيك 1970 أمام إيطاليا (4-1)، بعد تلقيه تمريرة حاسمة من بيليه، وكان أحد أفضل ظهير أيمن شهده تاريخ كرة القدم.

وانضم لقائمة المعزين العديد من اللاعبين الدوليين مثل الألماني لوتار ماتيوس، والبرازيليين رونالدينيو وأليكسندر باتو.

كما أعلن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم حالة الحداد الرسمي لثلاثة أيام، وعرض مقره لاستقبال الجنازة التي ستقام، وبعث الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) رسالة تعازي لوفاة اللاعب الأسطوري، قائد الفريق الفائز بكأس العالم عام 1970.

من جانبه، قال الرئيس البرازيلي ميشيل تامر في رسالة نشرها على صفحته الشخصية على شبكة تويتر، ان كارلوس ألبرتو كان “مثالا للحماس والقيادة”.

يذكر أن كارلوس ألبرتو لعب خلال مسيرته لأندية فلومينينسي وبوتافوجو وفلامنجو، وسانتوس ونيويورك كوزموس.

ثم انتقل بعد اعتزاله اللعب لمجال التدريب واستطاع الحصول على لقب الدوري البرازيلي عام 1983 مدربا لفريق فلامنجو.

واستمرت مسيرته التدريبية حتى عام 2005 حين انتقل لمجال التعليق على المباريات.

وبعد معرفة خبر وفاته، أعلن نادي سانتوس في بيان له الحداد لثلاثة أيام على فقدان كارلوس ألبرتو، مذكرا أن الراحل لعب 445 مباراة بقميص الفريق في الفترة من 1965-75 أحرز خلالها 40 هدفا.

وحصل كارلوس ألبرتو مع سانتوس على لقب الدوري عامي 1965 و1968 ، وبطولة مقاطعة ساو باولو أعوام 1965 و1967 و1968 و1969 و1973 ، ولقب ريكوبا سودأمريكانا عام 1968.

نشر رد