مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

لم يبدأ قائد ريال مدريد والمنتخب الإسباني سيرجيو راموس الموسم الجديد في أفضل مستوياته حيث أنه يستمر في ارتكاب أخطاء متتالية تكلف الفريق والمنتخب نقاطاً ثمينة وعلى الأخص بالتسبب في ضربات جزاء .

وكان راموس أحد أبرز أسباب فقدان المنتخب الإسباني لنقطتين ثمينتين من مباراة الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم أمام إيطاليا حيث تسببفي ضربة جزاء بعد عرقلة مهاجم المنتخب الإيطالي إيدير حولها متوسط ميدان روما دانييلي دي روسي إلى هدف التعادل قبل 8 دقائق من النهاية .

وتعتبر ركلة الجزاء أمام إيطاليا هي الرابعة عملياً التي يتسبب فيها قائد ريال مدريد منذ بداية الموسم حيث كانت الأولى أمام إشبيلية في مباراة السوبر الأوروبي بعد عرقلة فيتولو قبل أن يصحح خطأه وينجح في إدارك هدف التعادل في آخر دقائق المباراة التي حسمها نادي العاصمة بهدف داني كارفاخال في الوقت الإضافي .

وكانت الثانية أمام أوساسونا لكن لحسن حظه نجح كيكو كاسيا في التصدي لها ، أما الحالة الثالثة فكانت بلمسة يد واضحة داخل منطقة الجزاء أمام إسبانيول لكن لحسن حظ ريال مدريد لم تحتسب ، في حين أن الثالثة كانت أمام فياريال بعد التصدي للكرة باليد في منطقة الجزاء .

نشر رد