مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

سلمت مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية “راف” 15 بيتا من مشروع بيوت أهل غزة، للمستفيدين ممن دمرت بيوتهم كلياً خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، وذلك بتكلفة إجمالية بلغت 1.5 مليون ريال.
وقالت المؤسسة في بيان صحفي إنه ورغم الحصار المفروض على غزة استطاعت “راف” تنفيذ هذا المشروع بالتعاون مع شركائها بالقطاع، وتسليم البيوت للمستفيدين، الذي تم في احتفالية حضرها ممثلون عن الجهات الرسمية والأهلية .
ونقل البيان عن الدكتور مفيد الحساينة وزير الأشغال العامة والإسكان الفلسطيني، تأكيده على أهمية هذا المشروع ” الذي نفذ بدقة وشفافية عالية”.. مشيدا بدعم دولة قطر أميراً وحكومة وشعباً، ووقوفها الدائم مع أشقائهم في فلسطين، ودعمهم السخي لكافة المشاريع خصوصاً الإعمار منها.
وأشار الوزير الفلسطيني إلى أنه تم إنجاز ستين في المائة من إجمالي البيوت السكنية التي تم تدمريها بشكل كلي، إضافة إلى إصلاح أكثر من 130 ألف وحدة سكنية تضررت بشكل جزئي، بالاشتراك مع الجهات والمؤسسات ذات العلاقة وفي مقدمتها دولة قطر.
بدوره عبر السيد أحمد يوسف فخرو مدير وحدة سفراء الرحمة بمؤسسة “راف” عن السعادة بتسليم 15 بيتاً للمستفيدين في غزة بتكلفة إجمالية بلغت مليوناً ونصف المليون ريال قطري، وقال إن “المشروع ما هو إلا رسالة من رسائل الحب والمؤازرة من شعب قطر لأهل غزة”.

نشر رد