مجلة بزنس كلاس
أخبار

شهدت الحلقة الإذاعية من برنامج ” أبواب الرحمة” التي قدمتها مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية “راف” بالتعاون مع إذاعة القرآن الكريم مساء أمس تفاعلا كبيرا من المحسنين والمحسنات من أبناء قطر والمقيمين على أرضها مع مشاريع حفر الآبار التي طرحتها “راف” للتسويق عبر البرنامج.

وتمكنت “راف” خلال ساعة واحدة هي فترة بث البرنامج الذي استضافت فيه فضيلة الداعية الشيخ سعد العتيق من جمع تبرعات لحفر 150 بئرا سيتم تنفيذها خلال الفترة القادمة في أربع دول آسيوية وإفريقية، هي كل من إندونيسيا وسريلانكا ومالي وغانا، وجميعها تعاني شحاً في موارد المياه الصالحة للشرب.

وفي تصريح صحفي، أشاد السيد علي بن يوسف الكواري مدير إدارة تنمية الموارد المالية والتسويق ومدير العلاقات العامة بالمؤسسة بالتفاعل الكبير الذي شهدته الحلقة الإذاعية التي خصصتها مؤسسة “راف” لمشاريع الآبار، وحرصت على تنفيذها خلال أيام العشر الأوائل من ذي الحجة التي تعتبر من أفضل أيام العام على الإطلاق، مصداقا لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام ـ يعني أيام العشر ـ قالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشيء”، ونظراً لأن السقيا أفضل الأعمال، حرصت راف على تخصيص هذه الحلقة لمشاريع الآبار التي تعد من المشاريع الأدوم أثرا والأكثر نفعا.

وقال الكواري: إن التنافس بين المحسنين كان كبيرا جدا، حيث تبارى المحسنون من مختلف مناطق الدولة كل يريد التبرع لمشاريع المياه، ببئر أو اثنتين أو أكثر، حتى استقبلنا تبرعا بتكلفة 10 آبار من فاعلة خير من منطقة الوكرة، جزى الله الجميع خيرا.

وأوضح الكواري أن مشاريع الآبار التي تم طرحها للتسويق واستقبلت المؤسسة تبرعات لها سيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن مؤسسة “راف” وبدعم من المحسنين نشطت العام الماضي في حفر الآبار في عدة دول لسد الفجوة المائية، ودعم اقتصاد الفئات الفقيرة وتوفير مصدر لمياه الشرب والرعي، حيث بلغ عدد الآبار التي تم حفرها 1210 آبار مياه في 21 دولة إفريقية وآسيوية، جميعها من الدول الأشد فقرا مائيا بتكلفة تزيد على 25 مليون ريال.

سقيا الماء

وكانت راف قد استضافت فضيلة الداعية الشيخ سعد بن عتيق العتيق الداعية الإسلامي المعروف، في الحلقة الخاصة من برنامج “أبواب الرحمة” الإذاعي، الذي يتم بثه عبر أثير إذاعة القرآن الكريم ويقدمه توفيق أسامة، وتعده أميرة الدوسري، والإشراف العام عز الدين السادة، حيث تناول فضيلة الشيخ سعد العتيق أهمية المساهمة في توفير مياه الشرب للناس في القرى الأشد حاجة للمياه، مذكرا بفضل سقيا الماء، وأنها من أفضل الأعمال، خاصة وأن هذه المشاريع يتم تنفيذها في قرى المسلمين، في البلاد الإسلامية وغير الإسلامية، كما ذكر الناس بفضل الأيام العشر والعمل الصالح فيها الذي لا يعدله شيء، كما جاء في العديد من الأحاديث النبوية الشريفة.

جدير بالذكر أن هذه الحلقة تم بثها بترخيص صدر تحت رقم (3984/ 2016) من هيئة تنظيم الأعمال الخيرية، حيث طرحت المؤسسة خلالها مجموعة من مشاريع الآبار في الدول الأربع، تنوعت ما بين آبار ارتوازية، وآبار سطحية.

نشر رد