مجلة بزنس كلاس
استثمار

نظمت رابطة رجال الأعمال القطريين لقاء مع فخامة الرئيس توميسلاف نيكوليتش رئيس جمهورية صربيا، والوفد المرافق على هامش زيارته للدوحة لبحث دعم العلاقات التجارية الثنائية بين البلدين وتعزيزها.
وذكرت الرابطة، في بيان لها أمس، أن الرئيس الصربي أوضح أن زيارته لدولة قطر تهدف إلى بحث سبل التعاون التجاري والاستثماري بين رجال الأعمال القطريين ونظرائهم من الجانب الصربي، والتعرف عن قرب على الفرص الاستثمارية المتوفرة، كما أشاد بالازدهار الاقتصادي الذي تعيشه دولة قطر.
وقال فخامة الرئيس توميسلاف نيكوليتش إن صربيا تتمتع بالعديد من المزايا الجاذبة للاستثمار، منها موقعها المميز في أوروبا، حيث تقع في مفترق الطرق بين وسط وجنوب شرق أوروبا، فضلاً عن وجود عدد من الاتفاقيات بين صربيا والدول المجاورة منها اتفاقية تجارة حرة مع رابطة التجارة الحرة الأوروبية (EFTA) واتفاقية التجارة الحرة لوسط أوروبا (CEFTA) ولديها أيضا نظام التجارة التفضيلية مع الاتحاد الأوروبي، و نظام الأفضليات المعمم مع الولايات المتحدة، واتفاقيات تجارة حرة فردية مع روسيا.
ومن جانبه، رحب سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني رئيس مجلس إدارة الرابطة، بالرئيس الصربي والوفد المرافق، مؤكداً أهمية الزيارة في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، والعمل على تنشيط العلاقات الاقتصادية والتجارية وتطوير حجم التبادل التجاري.
كما أكد سعادته اهتمام رجال الأعمال القطريين بالتعرف والاستفادة من الفرص الاستثمارية المتوفرة في صربيا وخاصة في قطاع السياحة، كما توجه بدعوة الشركات ورجال الأعمال في صربيا لاستكشاف الفرص والحوافز الاستثمارية المتاحة في دولة قطر، حيث إنها تتمتع ببنية تحتية وتشريعية متطورة وجاذبة للاستثمار.
على الجانب الآخر، دعا الجانب الصربي رئيس رابطة رجال الأعمال القطريين لزيارة صربيا، والتعرف على البيئة الاستثمارية والسياحية عن قرب، وهو ما رحب به سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، معبرا عن استعداده ورجال الأعمال القطريين لتشكيل وفد لزيارة صربيا والتعرف على الفرص الاستثمارية عن قرب.

نشر رد