مجلة بزنس كلاس
طاقة

لندن – (رويترز) –
قال الرئيس التنفيذي لشركة النفط العملاقة رويال داتش شل في مقابلة مع فايننشال تايمز إن قرار منظمة أوبك بقيادة السعودية عدم خفض إنتاج النفط أحدث ضغوطا على منتجي الغاز الصخري في الولايات المتحدة وهو ما أدى بدوره لكبح جماح طفرة الطاقة الأمريكية.
وذكر بن فان بيوردن خلال المقابلة ا أن قرار أوبك في مواجهة الارتفاع الهائل للإنتاج الأمريكي والطلب الأقل من المتوقع على النفط بعث بإشارات قوية على أن الرياض “لن تتعهد بخفض السعر” عبر استغلال إمداداتها في إحداث التوازن بالسوق.
ولم يصل رئيس شل إلى حد توقع هبوط حاد في الإنتاج الأمريكي وقال إن جهود الشركات لخفض التكلفة وتحسين الكفاءة تعني أن من المرجح استقرار الإنتاج عند المستويات الحالية لبعض الوقت.
كانت أوبك قررت خلال اجتماعها في الخامس من يونيو حزيران الإبقاء على سياستها دون تغيير وسط إشارات على أن هبوط أسعار النفط بنحو 50 بالمئة منذ يونيو حزيران 2014 يعزز الطلب ويهديء من وتيرة طفرة النفط الصخري في الولايات المتحدة.

نشر رد