مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

استقبل معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، أمس الأربعاء سعادة السيد لطفي علوان وزير التنمية بالجمهورية التركية. جرى خلال المقابلة استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تنميتها وتعزيزها والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

من ناحية أخرى، أشاد وزير التنمية التركي بالعلاقات المتينة بين قطر وتركيا، لافتا إلى أن بلاده تقدم كل الشكر إلى دولة قطر على وقوفها إلى جانبها خلال المحاولة الانقلابية الفاشلة سياسيا واقتصاديا.

وأشار خلال لقاء مشترك مع رجال الأعمال القطريين والأتراك في فندق الريتز كارلتون اليوم ، إلى أن زيارته لدولة قطر تهدف إلى تطوير التعاون بين البلدين.

وتم خلال اللقاء، الذي ترأسه من الجانب القطري السيد محمد بن طوار نائب رئيس غرفة قطر، بحث سبل تعزيز العلاقات بين قطاعات الأعمال في البلدين.

وقال وزير التنمية التركي إن التبادل التجاري بين البلدين بلغ نحو 1.3 مليار دولار في العام 2015 المنصرم، لافتا إلى أن حجم المشروعات التي تقوم شركات مقاولات تركية بتنفيذها في قطر، يبلغ 11.6 مليار دولار.

وأكد أن هنالك مشاريع عملاقة كبيرة سيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة في قطر وتركيا، وهي مطروحة أمام رجال الأعمال القطريين والأتراك.

وتابع يقول: “قطر دولة صديقة وشقيقة وباب أمان بالنسبة لنا، ونحن سوف نسعى مع قطر في تعزيز التعاون بكافة المجالات.

ومن جانبه، قال بن طوار إن الاستثمارات القطرية في تركيا تحتل المرتبة الثانية من حيث حجمها، حيث تبلغ نحو 20 مليار دولار، ومن المتوقع أن تقفز للمركز الأول في غضون سنوات قليلة، لافتا إلى أنه خلال العام الماضي نجحت الشركات التركية في الحصول على مشاريع في قطر بقيمة 2.5 مليار دولار.

نشر رد