مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

السياح على موعد لاختبار متعة التسلق والمسير الجبلي وثلاثة مستويات من تحدي التسلق الآمن بالحبال في أعلى منطقة جبلية في الإمارات العربية المتحدة

أطول مسار إنزلاقي في العالم يفتتح في الربع الأخير من عام 2017 تعزيزاً لمحفظة سياحة المغامرة في الإمارة

 

 الدوحة – بزنس كلاس

تعتزم إمارة رأس الخيمة، والتي تقع في أقصى شمال دولة الإمارات العربية المتحدة، إطلاق رحلات المغامرات القصوى الأولى من نوعها في المنطقة مع تجربة التسلق الآمن بالحبال ’فيا فيراتا‘ (المسار الإنزلاقي) وذلك في وقت لاحق من هذا الشهر.
وتمتد جولات التسلق من فيا فيراتا على ثلاثة مراحل تبدأ بالواجهات الصخرية في جبل جيس، صاحب أعلى قمة في البلاد بارتفاع 6,266 قدم ويقع ضمن سلسلة جبال الحجر الوعرة حيث ينخفض متوسط درجة الحرارة إلى 10 درجة مئوية تحت متوسط درجات الحرارة في منطقة الخليج.
وتعتبر هذه التجربة الشيقة الجديدة، والتي من المقرر إطلاقها في وقت لاحق هذا الشهر، وجهة المغامرة الجديدة التي تشكل جزءاً من استراتيجية الوجهة السياحية في رؤية 2019، خاصة كونها لا تبعد أكثر من 45 دقيقة عن المنتجعات الشاطئية الرائعة في رأس الخيمة. وتتولى هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة إنتاج هذه التجربة المتكاملة بالتعاون مع شركائها في القطاع لتطوير عروض رائعة من التجارب المميزة لتشمل خيارات الإقامة والسفر أيضاً.
وتسعى هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة إلى تطوير البنية التحتية للسياحة في الإمارة والترويج لها في الداخل والخارج. وفي هذا السياق، قال السيد هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: “تعد تجربة فيا فيراتا ذات الطراز العالمي الخطوة الأولى ضمن سلسلة من منتجات المغامرة والأنشطة الجبلية التي نعمل على تطويرها خصيصاً لعشاق الطبيعة والمغامرات”.
وتابع السيد مطر ليقول: “تتضمن خطتنا الحالية تطوير أطول مسار إنزلاقي و متنزه للمغامرات في العالم، والذي نسعى إلى إطلاقه في الربع الأخير من عام 2017. ونحن على ثقة بأن تجربة فيا فيراتا وغيرها من منتجات المغامرات السياحية التي نخطط لإقامتها سوف تحظى بشعبية كبيرة في جميع أسواق الرياضة والمغامرة على الصعيد المحلي والعالمي. كما أننا نعقد الشراكات حالياً مع جهات تجارية من الأسواق المصدرة والتي ترغب بالتعاون معنا لتطوير قطاع متخصص عالي المستوى يستفيد من الموارد الطبيعية والتضاريس الجبلية الخلابة في إمارة رأس الخيمة.
وتشتمل رؤية 2019 على مخطط لتطوير مفاهيم الضيافة المبتكرة التي تستفيد من الموارد الطبيعية الفريدة لهذه الوجهة المميزة مثل الشريط الساحلي المذهل والسلاسل الجبلية الخلابة والينابيع الساخنة والصحراء الواسعة. ولقد اخترنا هذه المناطق باعتبارها تشكل فرصاً ممتازة للاستثمار في المنتجعات الجبلية الفاخرة ومراكز العلاج الصحية.
“وتتمتع الوجهات الطبيعية والثقافية لرأس الخيمة بمزايا رائعة تخولها استهداف أهم القطاعات السياحية العالمية ذات العائد المرتفع مثل الباحثين عن تجارب صحية وعشاق المغامرة والأنشطة الشيقة والمهتمين بالاستكشاف الثقافي. إذ يمكننا أن نقدم مختلف الملامح السياحية للزوار من خلال الأنشطة الجبلية مع المعالم التاريخية للثقافة العربية الأصيلة التي تعود لـ7000 عام، وغيرها من الميزات الفريدة مثل الينابيع الساخنة ومناطق الطبيعة البكر. وتفتح رأس الخيمة ذراعيها لاستقبال جميع السياح من الهواة والمغامرين ذوي الخبرة بفضل طبيعتها الآسرة والتي يمكنهم فيها الانطلاق في مغامرات خاصة من مسير جبلي لمسافات طويلة وأنشطة قيادة السيارات والرحلات، أو ضمن فعاليات كبيرة مثل بطولة دول الخليج للمسير الجبلي وسباق ’نورث فيس‘ للجري. ومع إطلاق فيا فيراتا، التي تعتبر الأولى ضمن سلسلة المشاريع المستقبلية المقرر تنفيذها مع أطول مسار إنزلاقي  في العالم وجولات الدراجات ومفاهيم الإقامة الفريدة من نوعها، من المتوقع أن تشهد سوق السياحة القائمة على الطبيعة والأنشطة والمغامرة نجاحاً غير مسبوق في المنطقة”.

 

تتميز فيا فيراتا الفريدة من نوعها في رأس الخيمة بامتدادها على طول 470 متر واعتماد لثلاثة نقاط منفصلة للبداية والنهاية، فضلاً عن ثلاثة مسارات إنزلاقيه مختلفة يتراوح ارتفاعها بين 165 قدم و195 قدم و985 قدم وذلك لإتاحة خيارات متنوعة من فرص المشاركة لتناسب مختلف الأعمار ومستويات اللياقة البدنية.

 

تحظى المجموعات السياحية بخدمة نقل مجانية من مركز المدينة وبإمكانية اختيار أحد المسارات الثلاثة والاستمتاع بجولتين يومياً تحت إشراف خبراء في الساعة 8 صباحاً والساعة 1 ظهراً.
ويتطلب اجتياز مرحلة الجولة القياسية ’ليدج ووك‘ مدة أربع ساعات لمجموعة وسطية من ثمانية مغامرين، بينما تستغرق مرحلة المسار المتوسط الذي يتطلب مهارة تقنية أعلى – ’ذا ميدل باث‘ – حوالي ثلاث سعات ونصف ، في حين يستغرق المسار العمودي – ’جلفار سكير‘ – حوالي ساعة ونصف.
ويجدر بالذكر أن شروط العمر والوزن سوف تنطبق على المغامرين المشاركين، حيث يجب ألا يقل عمر المشارك عن 12 سنة وألا يقل وزنه عن 40 كيلوغرام وألا يتجاوز 100 كيلوغرام. قد يطلب من المنافسين في سن 65 سنة من العمر إحضار تقرير طبي قبل أن يتم قبولهم.
وأضاف السيد مطر: “يجب على جميع العملاء إثبات أنفسهم في الجولة القياسية أولاً قبل أن يسمح لهم خوض مغامرة على المسارات الأكثر صعوبة. إنها فرصة فريدة للاستمتاع بمشهد جبل جيس الساحر على ارتفاع يصل لحوالي 400 قدم – والذي يعادل ارتفاع مبنى مؤلف من 30 طابقاً”.
وسيقوم فريق من الخبراء ذوي المهارات العالية بالإشراف على فيا فيراتا والاهتمام بأدق إجراءات السلامة والإنقاذ في حالات الطوارئ على الفور. وتعمل وكالة ’أبسولوت أدفنشر‘ التي تعد واحدة من أكبر الجهات المتخصصة في تشغيل وإدارة أنشطة المغامرات في منطقة الخليج على تشغيل فيا فيراتا. ويضم فريق الشركة 35 مدرب مختص في  رياضات الأماكن المفتوحة والحاصلين على تأهيل عالي المستوى ويحملون جميعاً شهادات الإسعافات الأولية في المناطق البرية.
تعمل هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة حالياً على تطوير جبل جيس ليغدو محوراً رئيسياً لسياحة المغامرة والأنشطة الشيقة، وتشكل ميزاته الرائعة من التضاريس الوعرة بيئة حاضنة تتيح إقامة جميع أنشطة التسلق والمسير الجبلي والقيادة لهواة الرحلات الاستكشافية. وبالنسبة للباحثين عن جرعة أقل من التشويق فيمكنهم الاستمتاع بجمال الطبيعة الجبلية في إمارة رأس الخيمة حيث تتوفر منصة للمشاهدة مطلة على الميناء والبحر من قمة جبل جيس.
وقبيل إطلاقها المرتقب في نوفمبر، سوف تتحدث هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة عن إطلاق فعالية فيا فيراتا في سوق السفر العالمي هذا الأسبوع في لندن، حيث سيعمل 16 من شركائها في قطاع السياحة من مختلف أنحاء إمارة رأس الخيمة على الترويج لمجموعة من منتجات الترفيه والمغامرة والثقافة والمعارض والمؤتمرات كجزء من هدف الإمارة لاستقطاب مليون زائر بحلول عام 2018.

 

نشر رد