مجلة بزنس كلاس
ديكور

 

لا داعي لإنفاق مبالغ طائلة لتجديد مساحة الصالون الكلاسيكية وتحويلها إلى “مودرن”، إذ يمكن إضافة لمسات بسيطة غير مكلفة لتحقيق هذه الغاية من خلال اتّباع أفكار وإرشادات مهندسة الديكور بدور بنت حمد بن سعيدان* في ما يأتي:

shutterstock_340620284_copy

| يجب الانطلاق في خطّة تجديد المساحة، من اختيار الألوان المفضّلة لدى الساكنين والتنسيق في متدرّجاتها.
| لتجديد الأرائك الكلاسيكيّة المحفورة، يُفضّل طلاء الخشب بالأبيض، مع استعمال الأقمشة السادة ذات الألوان الفاتحة في تنجيدها. مثلًا: إذ كان خشب الأرائك الكلاسيكيّة مطليًّا بالأبيض، يُنصح بانتقاء اللون البيج (الكابوتشينو) لقماشها، مع نثر الوسائد الملوّنة بالأزرق أو الزهري أو البرتقالي الفاتح عليها.

shutterstock_284545820_copy
| يمكن الاستعانة بورق جدران يحمل تدرّجات ألوان المساحة، ونقوش خفيفة، كورق الجدران المخطّط أو المنقّط.
| لا مانع من الاحتفاظ بقطع الـ”اكسسوارات” الأنتيك، وعرضها في المساحة العصريّة، مع إمكانيّة غطائها بغطاء مصنوع من الـ”بلكسي غلاس” الشفّاف ووضعها على الطاولة التي تتوسّط المساحة، أو على قاعدة مرتفعة في إحدى الزوايا.

shutterstock_263235674_copy
| يُفضّل طلاء إطارات اللوحات الزيتيّة المزخرفة القديمة باللون الأبيض، أو عرضها بدون إطار.
| من المحبّذ طلاء الـ”كونسول” القديم بالأبيض، مع تمييز كل درج منه بالألوان المختارة في المساحة.

opp_copy
| لتحويل الثريا الكلاسيكيّة إلى “مودرن”، يمكن إزالة “الشابو” الذي يغطي وحدات الإضاءة التي تتخذ شكل الشموع، والاستعاضة عن هذه الأخيرة بوحدة أكثر عصرية. بالإضافة الى تلوين حبات الكريستال بألوان المساحة.
| لا مانع من ترك السجادة العجمية، إذا كانت ألوانها تتماشى مع ألوان الصالون، إذ تضفي فخامة أينما تحلّ.

نشر رد