مجلة بزنس كلاس
صحة

 

كشف علماء كنديون وأميركيون عن دراسة جديدة، تفيد بأن الاستهلاك المنتظم لزيت الـ«الكانولا» يساعد في التقليل من الدهون الزائدة في منطقة البطن فقط، وليس في مناطق أخرى من الجسم.

وأوضح العلماء أنهم جرّبوا على المشاركين خمسة أنواع من المشاريب التي تحوي عصير الفواكه والزيوت النباتية المختلفة، إذ شمل كل مشروب 100 غرام من عصير البرتقال والفراولة المجمدة والحليب الخالي من الدسم، إضافة إلى 30 غراماً من الزيوت النباتية.

واحتسبت نسبة الزيوت في تلك المشروبات بحيث تلبي 18 في المئة من حاجة الجسم اليومية من الطاقة، بحسب ما نشرت جريدة «إنديان إكسبرس».

وتوصل العلماء إلى تلك النتائج بعد قاموا باختبارات على أشخاص يعانون من مشاكل في الأيض (التمثيل الغذائي) والسمنة وارتفاع ضغط الدم والسكري من النوع الثاني.

ولاحظ العلماء أن استهلاك الزيت بشكل منتظم لمدة أربعة أسابيع خفف من نسبة الدهون المتراكمة في منطقة البطن بمعدل 0.11 كلغ.

وأشار العلماء إلى أن إضافة الـ«كانولا» المستخرج من بذور اللفت والملفوف، إلى النظام الغذائي اليومي واستهلاكه مع العصائر أو السلطات له تأثير مفيد على صحة الإنسان.

نشر رد