مجلة بزنس كلاس
صحة

 

تبنى النباتيون فترة طويلة فكرة أن اللاكتوز والأغذية ذات المستويات العالية من الدهون والجبنة لها تأثير سلبي على الجلد والشرايين والقلب والمعدة.

لكن مجلة Nature Medicine نشرت بحثا جديدا، يؤكد أن تناول الجبنة قد يساعد في العيش مدة أطول.

وفقا للدراسة التي نُشرت هذا الشهر، عُثر على مركب موجود في بعض أنواع الجبنة ويُعرف باسم الاسبرميدين (spermidine)، يشارك في عملية الأيض الخلوية، ويمكن أن يكون المفتاح لطول العمر.

وجدت الدراسة في البداية أن هذا المركب زاد متوسط عمر فئران التجارب. وعلاوة على ذلك، يشير البحث إلى أن مركب الاسبرميدين يضم أيضا خصائص الوقاية من أمراض القلب.

إذ يمكنه أن يساعد أيضا في تخفيف تضخم عضلات القلب (الأمر المرتبط بارتفاع ضغط الدم)، والتقليل من المشاكل المرتبطة بفشل القلب. وبعبارة أخرى، يمكن أن يكون الجبن جيداً جدا للقلب.

شملت الاختبارات أكثر من 800 إيطالي، علما انها تركزت على النظام الغذائي التقليدي للبلاد الذي يشمل كمية وافرة من الجبنة. فبينت النتائج أن الذين يتناولون الجبن المحتوي على مركب الاسبرميدين، هم أقل عرضة لخطر فشل القلب مقارنة بسواهم بنسبة 40%.

تبين أيضا أن ضغط الدم منخفض لديهم وأنهم أقل عرضة لاخطار أمراض القلب والأوعية الدموية بشكل عام.

يذكر ان هذا المركب متوافر تحديدا في أنواع الجبنة الطويلة العمر وفي الحبوب الكاملة والفُطر.

نشر رد