مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

تفتخر فنادق ماينورالمالكة، والمشغّلة والمستثمرة للفنادق، بمحفظة حافلة تضم 146 فندقاً ومنتجعاً في 22 بلداً في أنحاء آسيا والمحيط الهادئ، والشرق الأوسط، وأوروبا، وأميركا الجنوبية، وأفريقيا والمحيط الهندي. وقد أعلنت أنّها بدءاً من 1 يوليو 2016 ستتولى تشغيل فندق موفنبيك ديرة في دبي المؤلف من 216 غرفة ضيوف، حيث سيعمل هذا العقار تحت جناحَي علامة فنادق ومنتجعات أفاني باسم فندق أفاني ديرة دبي. كما يشكّل هذا الإنجاز محطة فارقة في مسيرة فنادق ماينور، إذ انّه أول فندق لعلامة أفاني في الشرق الأوسط. ويأتي هذا التغيير بعد أن أبرمت الشركة الأم للفندق، بن سليم للاستثمارات، اتفاقية إدارة مع مجموعة فنادق ماينور.
يحتلّ هذا العقار موقعاً مثالياً في أحد أجزاء المدينة الأكثر تنوّعاً والأغنى ثقافياً، على بُعد 4 كيلومترات فقط من مطار دبي الدولي وسوقَي الذهب والتوابل الشهيرين عالمياً. كما يتيح الفندق للزوار اكتشاف حنايا المدينة بسهولة وراحة بفضل موقعه القريب من مراكز تسوق عديدة ومن مترو دبي الذي يشكّل صلة الوصل إلى وسط مدينة دبي، وشاطئ جميرا ومرسى دبي. يضمّ هذا الفندق الراقي 216 غرفة ضيوف ومطعمَين مميزين، وغرفاً لعقد الاجتماعات، وبركة سباحة مشرّعة للهواء الطلق وصالة رياضية مجهزة تجهيزاً كاملاً.
وفي هذا الإطار، قال روبرت كونكلر، الرئيس التنفيذي للعمليات في فنادق ماينور: “يتيح هذا الاستحواذ الهام لفنادق ماينور حجز مكانة استراتيجية لعلامة فنادق ومنتجعات أفاني في سوق يحظى بأهمية بالغة كالشرق الأوسط. ونحن متحمّسون لمتابعة علاقتنا الممتازة مع بن سليم للاستثمارات. كما سيحظى فندق أفاني ديرة دبي بحريّة إرساء طابعه الفريد والمميز مع الاستفادة من كونه جزءاً من محفظة فنادق ماينور”.
من جهته، علّق عبد الله بن سليم، المدير العام لشركة بن سليم للاستثمارات قائلاً: “تشكّل إعادة تسمية علامة هذا العقار لتصبح أفاني خطوةً هامة في عملية تطوّر الأصول التي نملكها. ونحن متشوّقون لتعزيز العلاقة الحالية مع فنادق ماينور، كما نتطلّع قدماً للعمل معهم كشريك رئيسي بغية الاستفادة من إمكانيات هذا العقار الذي يتمتع بموقع استراتيجي فريد”.
جدير بالذكر أنّه تم إطلاق فنادق ومنتجعات أفاني في العام 2011 لاستكمال علامة أنانتارا المصنفة من فئة الخمس نجوم والتابعة لمجموعة فنادق ماينور. تقدّم أفاني راحة مطلقة وأسلوباً معاصراً في الوجهات الحضرية والمنتجعية للزوار الذين يقدّرون التفاصيل الهامة. تملك العلامة حالياً 13 عقاراً قيد التشغيل في تايلاندا، وسريلانكا، وفيتنام، وماليزيا، وجزر سيشل، والموزنبيق، وبوتسوانا، وليسوتو، وناميبيا وزامبيا، كما تعتزم افتتاح المزيد من العقارات في آسيا، والمحيط الهندي والشرق الأوسط. يُشار إلى أنّ فنادق ماينور تخطّط لتطوير العلامة التجارية بحيث تحجز مكانةً لها في كل زاوية من زوايا العالم.

نشر رد