مجلة بزنس كلاس
ستايل

قامت دار الساعات السويسرية الفاخرة “ريموند ويل” بالكشف عن الإصدار الخاص الجديد “مايسترو بيتلز الإصدار بكمية محدودة” وذلك في إطار الشراكة فرقة البيتلز الشهيرة وتاريخها في عالم الموسيقى. وتعد الساعة الجديدة الموديل الأحدث في سلسلة الأيقونات الموسيقية الشهيرة للعلامة والتي تحتفل كذلك بالعيد الأربعين لعلامة “ريموند ويل”.
وأوضح إيلي بيرنهم، الرئيس التنفيذي في ريموند ويل قائلا: “نفخر أن يرتبط اسم علامتنا بفرقة بيتلز الاستثنائية. دائما ما ارتبطت علامة ريموند ويل بالموسيقى والتي تعد مصدر إلهامنا منذ أيامنا الأولى. ويسعدنا جدا تكريم الأساطير الموسيقية الرائعة هذا العام والاحتفال بعيدنا الأربعين مع الرباعي الرائع”.
تحتوي ساعة “مايسترو بيتلز الإصدار المحدود” على آلية حركة ميكانيكية ذاتية التعبئة في علبة لامعة من الفولاذ قطرها 39.5 مللم. كما تحتوي الساعة على أسامي 13 ألبوما لفرقة بيتلز محفورة كلها حول الميناء المخصصة، بمؤشر “مساعدة” خاص عند موقع الساعة 4 تماما يشير إلى غلاف الألبوم الفريد الذي طُرح عام 1965.
تتوافق الميناء الفضية الكلفانية مع سوار الفولاذ اللامع كما تحتوي على شعار بيتلز الرسمي ونافذة تاريخ عند الساعة 3 تماما. وأخيرا تقدم مؤخرة العلبة بلور زفير مدخن يحمل شعار بيتلز الرسمي ورقم الإصدار المحدود المحفور. تأتي هذه الساعة الفريدة تكريما للرباعي الأسطوري الرائع وتتوفر في إصدار محدود من 3,000 قطعة.
تتوفر كل ساعة من ساعات مايسترو بيتلز بعلبة ساعة مخصصة تحتفي بالأيقونات الموسيقية. كما تزدان قمة العلبة بطلبة رائعة مع شعار بيتلز الرسمي.
تنتمي ريموند ويل للدائرة المحدودة للشركات العائلية المستقلة التي تنتج ساعات أنيقة وفاخرة للرجال والنساء. تأسست الشركة عام 1976 والآن وتحت قيادة حفيد المؤسس “إيلي برنهيم” تواصل الشركة ومقرها جنيف تطوير وتعزيز مكانتها بين أبرز الأسماء في صناعة الساعات السويسرية.
تتمتع ريموند بخبرة 40 عاما كما تستفيد من مهارات ودراية سويسرا في تصنيع الساعات يدوية الصنع بكل دقة والتي تمتد لقرون من الزمن.
وتعد الدقة، الجودة، الاعتمادية، النبل، والطبيعة الفنية للمواد من السمات العدة التي تتحلى بها ريموند ويل لتلبية مطالب علامة “سويسرية الصنع” المطلوبة جدا.
منذ بداياتها ترتبط ريموند ويل بعلاقة عميقة مع الموسيقى والفن حيث تؤلف دار الساعات السويسرية ساعاتها بنفس الطريقة التي يؤلف بها الموسيقيون أفضل مقطوعاتهم وتوضح تأثيراتها الموسيقية والفنية من خلال تشكيلاتها المتعددة. تلهم الموسيقى إبداع العلامة وتكمن كذلك في قلب كل شراكاتها حول العالم مع فنانين مشهورين، علامات موسيقية أيقونية، قاعات حفلات رمزية، حفلات الجوائز والجهات الخيرية المرتبطة بالموسيقى.

نشر رد