مجلة بزنس كلاس
صحة

 

“الجوع السام” شعور يولّده التوقّف عن تناول أطعمة سبق للجسم أن أدمنها (الكافيين أو النيكوتين…)، وهو يسبّب عوارض انسحابية عند إهماله، مثل: الصداع والإرهاق واضطراب المزاج. وفي هذا الإطار، يقترح الاختصاصي في التغذية العلاجية والعلاج بالطاقة الدكتور أكرم رشيد مجموعة من النصائح الغذائية التي تقلّل من عوارض “الجوع السام” ونتائجه من الانسحاب، خلال ستّة أسابيع، ما يمنح الجسم الوقت الكافي لتعديل طريقته في الأكل. وهو يؤكّد أن في بداية مرحلة اتباع هذه النصائح (من اليوم الأولّ حتى الرابع عشر)، سينقص الوزن بسرعة، وبمعدّل نصف كيلوغرام يوميًا. وتشمل هذه النصائح:

1. السلطة طبقًا رئيسًا في الغداء والعشاء: من المعلوم أن الأطعمة النيئة تحتاج إلى وقتٍ طويلٍ في هضمها، ما يجعل من السلطة الخضراء خيارًا صحيًّا يحقّق الشبع ويحفّز على خسارة الوزن عبر الحدّ من الرغبة في تناول قدر أكبر من الطعام عند الجوع الشديد.
2. أربع ثمرات من الفاكهة، يوميًّا: تحوي أربع ثمرات من الفاكهة (البطيخ والشمّام والتوت والفراولة…) حوالي 250 سعرةً حراريةً. لذا، ينصح الخبراء بتناول الفاكهة عوضًا عن الحلوى، لأنّها تحقّق الامتلاء، وتغني عن استهلاك السعرات الحرارية والدهون المشبعة، ما يساعد في إنقاص الوزن.
3. الخضراوات المطهيّة: ينصح الباحثون بتناول أنواع معيّنة من الخضراوات المطهية، كالبروكولي والملفوف والفاصولياء الخضراء والخرشوف والسبانخ والهليون والبامياء والكوسى والملفوف، في الوجبات الرئيسة بهدف إنقاص الوزن.
4. الاحتراس من الخضراوات النشوية: يعادل كوب من الخضراوات النشوية (البطاطس وقرع العسل والجزر الأبيض) كوبًا من الذرة أو الأرز البنّي، ما يجعل الإفراط في تناول الخضراوات النشوية يزيد الوزن بشكل ملحوظ. علمًا بأنّ الوصول إلى وزن مقبول ممكن، بعد الامتناع عن تناول النشويات المعدّلة، كالخبز الأبيض والمعكرونة والأرز الأبيض والبطاطس المقليّة.
5. تناول البقول، يوميًّا: تشكّل البقول الخيار الأفضل في الحميات الغذائية المخسّسة للوزن. وفي هذا الإطار، تدعو خطّة الأسابيع الستّة إلى تناول كوب من البقول يوميًّا، مثل: الفول والفاصولياء البيضاء واللوبياء السوداء والعدس بأنواعه. تمتاز البقول بقيمتها الغذائيّة العالية مقارنة بمحتواها القليل من السعرات الحرارية، بجانب أنها تساعد في كبح الشهيّة.
6. الامتناع عن تناول المنتجات الحيوانية ومنتجات الألبان: توصي خطّة الأسابيع الستّة الامتناع عن تناول المنتجات الحيوانية تمامًا، لما تحويه من دهون مشبعة قد تعرقل هذه الخطّة في بند التخلّص من السموم. وفي حال الرغبة في تناول الـ”بروتين”، تفيد الأسماك المشوية خالية الدسم.
7. ملعقة كبيرة من بذور الكتان المجروش، يوميًّا: هي تمدّ الجسم بدهون الـ”أوميغا -3″ الهامّة في حماية الجسم من أمراض السكّري والقلب والسرطان.
8. تناول 28 غرامًا من المكسّرات والبذور، يوميًّا: على الرغم من أن المكسّرات غنيّة بالسعرات الحرارية، بيد أن الدهون المتوفّرة فيها مفيدة للجسم. ويُنصح الخبراء بتناول 28 غرامًا (قبضة يد) من المكسّرات، يوميًّا، أي ما يعادل 200 سعرة حرارية لحين الوصول إلى الوزن المثالي. ثمّ، تُضاف الكميّة المتناولة من هذه الصنوف، تدريجيًّا. علمًا بأن إضافة المكسّرات والبذور إلى السلطة يحسّن من امتصاص الجسم للعناصر الغذائيّة المحتوية عليها الأخيرة.

نشر رد