مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

بعد فترة من استخدام الهاتف وتحميل التطبيقات، يصبح في غالبية الأوقات بطيئاً ولا يستجيب بسرعة لكافة الأوامر كما كان في البداية، ما قد يزيد من توتر المستخدم، ويفضي به الى كره هاتفه وحتى تبديله… فما هي أبرز الخطوات التي يمكن اتّباعها لتعزيز أداء الهاتف.لا شك في أنّ بطء الهاتف الذكي وعدم تجاوبه يؤدي الى إزعاج المستخدم. وفي الوقت الذي يظن كثيرون أنّ بطء الجهاز ناتج عن أسباب متعلقة بالجهاز نفسه، تكون هذه فقط مجرد مشكلة بسيطة وحلها لا يحتاج الى كثير من الخبرة أو الى خطوات معقدة.

تسريع الهاتف

لاستعادة سرعة الجهاز يمكن اتّباع بعض الخطوات التي من شأنها تسريع الهاتف، وأبرزها تحديث نظام التشغيل لأنه غالباً ما يحمل العديد من التعديلات والإصلاحات للمشاكل في النسخة السابقة.

لذا يجب التأكد من استخدام التحديث الأخير المُتاح للهاتف. كذلك من المهم عدم وضع الكثير من الأيقونات على صفحة الواجهة، لأنّ كثرتها قد تؤدي أيضاً إلى بطء في أداء الجهاز. ومن الخطوات المهمة أيضاً لتسريع الجهاز مسح التطبيقات التي لا تستخدم، لأنّ كثرة التطبيقات والبرامج هي من الأسباب الرئيسية لبطء الجهاز.

لذا، يجب مسح هذه التطبيقات أو توقيفها إذا لا يمكن مسحها، وذلك من خلال الدخول إلى الإعدادات ثم إعداد التطبيقات في نظام التشغيل واختيار كل تطبيق لمسحه أو إيقافه عن العمل.

وفي السياق عينه يجب دائماً وبطريقة دورية، حذف البيانات التي تحتفظ بها التطبيقات بصفة مؤقتة على الجهاز. وهذه البيانات هي مخلفات البرامج والتطبيقات، وتستهلك نسبة كبيرة من موارد الجهاز وتؤثر بالتالي على سرعته.

ويمكن فعل ذلك من خلال الدخول إلى إعدادات التطبيقات واختيار ميزة “Clear cash”. كذلك يمكنك الاستعانة ببرمجيات تقوم بمسح هذه المخلفات بشكل إحترافي ومن دون مخاطر.

وهذه العملية تقوم بتنظيف الذاكرة المؤقتة المعروقة بالـ»رام»، وتعمل على تحريرها من بعض التطبيقات التي لا تستخدمها.

وفي الإطار نفسه من الضروري تحرير مساحة التخزين الداخلية في الجهاز، فكثرة تخزين الملفات والصور والفيديوهات والإضافات والإختصارات تجعله يفقد كفاءته وسرعته لأنها تستهلك جزءاً لا يستهان به من الذاكرة.

ولتسريع الجهاز الذكي يجب تقييد البيانات الخلفية والحد من عمل التطبيقات التي تستقبل بيانات من الإنترنت وترسلها اليه بشكل منتظم. فكل هذه العمليات لا تستهلك طاقة بطارية جهازك فقط، بل تستهلك موارده وتجعله بطيئاً.

وفي حال لم ترد تعطيل بيانات جميع التطبيقات، يمكنك تعطيل البيانات الخلفية لكل تطبيق على حدة، وذلك بالذهاب الى إعداداته وإيجاد خيار عدم تحديث المنشورات أوتوماتيكياً وتعيين التحديث اليدوي.

بالإضافة الى كل ذلك تبقى الطريقة المثلى لاستعادة سرعة الجهاز وإعادة الجهاز إلى حالته الأصلية هي خاصية ضبط المصنع “Factory Reset”. لكن في هذه الحالة يجب الأخذ في الحسبان أنّ هذه الخطوة ستفقدك جميع ملفاتك، لذلك قم بنسخها قبل القيام بهذه العملية.

نشر رد