مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

كل امرأة تعاني من الوزن الزائد، تحاول قدر الامكان تقليص وزنها لتصبح أنحف بطريقة تسمح لها بارتداء الفساتين والملابس الضيقة بكل سهولة!

لكن الوضع بالنسبة لهذه المرأة كان مختلفا جدا، فقد خسرت تقريبا 113 كلغ من وزنها الأساسي، لكن رغم هذه النتيجة التي تطمح لها كل النساء البدينات، الا أنها غير سعيدة بجسدها الجديد، لأنها تُعاني من الجلد المترهل نتيجة خسارة الوزن بشكلٍ كبير وفي مدة قياسية!

كانت ميغان تأمل بأن تسترجع ثقتها بنفسها بعد خسارة الوزن الزائد لكنها عوضاً عن ذلك شعرت بالمزيد من الخيبة والألم.

خلال إطلالتها في برنامج “Doctor Oz” قالت ميغان “حين بدأت رحلة خسارة الوزن لم أعتقد أنّ الأمر سينتهي بهذه الطريقة”.

أما عن الألم الذي شعرت به جراء الكميّة الكبيرة من الجلد المترهّل حول جسدها لفتت ميغان إلى أنّها كانت تُعاني من آلامٍ في الركبة والظهر والورك وكانت تتجنّب المشي، لأن ذلك يسبب لها الشعور بألم أسفل الظهر!
للتخلص من هذه المشكلة، قررت ميغان الخضوع لعملية جراحيّة لإزالة الجلد المترهّل، وهي اليوم تشعر بسعادةٍ أكبر وبثقةٍ أكبر بنفسها وجسدها.

وأطلت ميغان في برنامج Doctor Oz لتكشف عن جسدها الجديد وأثارت دهشة الحضور بعدما تخلّصت من 20 كلغ من الجلد المترهل.

نشر رد