مجلة بزنس كلاس
أخبار

تنظم مؤسسة حمد الطبية في الفترة من 24 إلى 26 نوفمبر الجاري مؤتمر قطر الدولي الأول للعناية بالجروح بمركز قطر الوطني للمؤتمرات.
ويشارك في المؤتمر الذي يقام تحت رعاية وزارة الصحة العامة أكثر من 1500 محاضر ومتحدث من ذوي الخبرة في العناية بالجروح من مختلف أنحاء العالم وذلك لمناقشة الأساليب العلمية الحديثة المتبعة في معالجة الجروح والتقرحات الناجمة عن الأمراض المزمنة مثل مرض السكري.
كما يبحث المشاركون سبل تحسين منهجيات علاج الجروح وتقديم طرق مبتكرة في منع الإصابة بالجروح والتقرحات ومعالجتها والأبحاث التي تم ويتم تنفيذها في هذا المجال.
وقال الدكتور يوسف المسلماني المدير الطبي لمستشفى حمد العام ورئيس اللجنة العلمية للمؤتمر في تصريح صحفي اليوم، إن هذا الحدث يعد علامة فارقة في تاريخ الرعاية الصحية المرتبطة بالعناية بالجروح وهو أول مؤتمر من نوعه يعقد في دولة قطر ويركز على موضوع الجروح وكيفية العناية بها.
من جهتها، أعلنت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية عن رعايتها الذهبية للمؤتمر، وقالت الدكتورة مريم عبد الملك مدير عام المؤسسة إن هذه الرعاية تأتي في إطار تشجيع البحوث الطبية والنقاش المتعمق في القضايا الطبية .
وأشارت إلى أن الرؤية التي تنطلق منها الاستراتيجية الوطنية للرعاية الصحية الأولية هي تقديم رعاية صحية أولية شاملة ومتكاملة تتمحور حول الشخص نفسه وتعمل في إطار الشراكة مع الأفراد والأسرة والمجتمعات لتعزيز صحة ورفاهية الجميع في دولة قطر على مستوى عالمي.
بدورها أشارت السيدة شيخة القحطاني مديرة التمريض لخدمات العناية بالجروح في مؤسسة حمد الطبية إلى أن المؤتمر يشكل فرصة لتبادل الخبرات والمعارف في مختلف المواضيع المتصلة بالعناية بالجروح بمشاركة عدد كبير من كوادر الرعاية الصحية من مختلف مؤسسات قطاع الرعاية الصحي في الدولة .
يذكر أن قسم العناية بالجروح في مؤسسة حمد الطبية قد تأسس في عام 2009 كجزء من إدارة خدمات الرعاية الصحية المتنقلة في مستشفى حمد العام وقدم خدماته لما يزيد عن 5 آلاف مريض حتى الآن.
وتطورت خدمات العناية بالجروح حتى أصبحت تخصصا طبيا متقدما يهدف إلى تقديم رعاية صحية متميزة للمرضى وتساعدهم في شفاء الجروح والتقرحات الخطيرة وتجنبهم المضاعفات الخطيرة المترتبة عليها.

نشر رد