مجلة بزنس كلاس
صحة

 

إذا كنت تعتقد أن الشركات المنتجة للمواد غذائية توفّر لك كل المعلومات التي تبحث عنها على الملصق الغذائي، فعليك أن تراجع نفسك؛ إذ ان معلومات الملصق تركّز على السكر والكربوهيدرات، لكن هناك قضايا أخرى تساعد معرفتها على العناية بالصحة. إليك مجموعة من الحقائق لا تريد شركات المنتجات الغذائية أن يعرفها المستهلكون:

– 3 من كل 4 منتجات غذائية متوفرة في السوبرماركت اليوم تحتوي على سكر مضاف، والسكر مادة تسبب نوعاً من الإدمان لأنه يحفّز الدماغ لإنتاج مادة الدوبامين التي تمنح شعوراً بالمكافأة مثل المخدرات، ما يؤدي إلى الرغبة في مزيد من استهلاك هذه المنتجات. على الملصق ستقرأ: غلوكوز، أو سكروز، أو سكر العنب، أو سكر الذرة، وهي مسميات متعددة للسكر المضاف وليس الطبيعي.

– استخدام مسمّى “حبوب كاملة” على العبوة، أي أن البسكويت أو الكعك مصنوع من القمح الكامل أو الأرز البني، يتم أحياناً للتمويه على تركيبة غذائية قد لا تكون صحية، مثل كمية الملح والسكر والدهون المشبعة، أو حجم السعرات الحرارية الضخم الذي يحتويه المنتج.

– المنتجات الخالية من الدهون أو منخفضة الدهون قد تكون أقل فائدة للصحة، فعندما ترى علامة “خالي من الدهون” أو “قليل الدسم” لا يعني ذلك بالضرورة أن المنتج صحي، لأن الشركات المنتجة للأطعمة تضيف الملح أو السكر بكمية أكثر لتعويض المذاق عن فقدان قدر من الدهون. كذلك من ناحية أخرى تساعد الدهون على تقليل الشعور بالجوع، وتأخير الحاجة لتناول الوجبة التالية، ما يساعد على ضبط الوزن. إلى جانب أن الدهون الصحية تفيد القلب، وتحسن مستويات السكر في الدم.

– تستخدم شركات الأغذية الكبرى كميات كبيرة من المبيدات الحشرية لرش المحاصيل الزراعية أكثر مما يحتاجه النبات ليكون محمياً من الحشرات والآفات، وينتج عن ذلك قتل الكثير من البكتيريا الجيدة. الهدف من لك ضمان سلامة أكبر قدر من المحصول ليتم تسويقه واستخدامه في الصناعات الغذائية، والنتيجة وجود كمية كبيرة من المبيدات في الطعام المصنّع، والتأثير على التوازن البيئي.

– الوجبات السريعة الخاصة بالأطفال هي الأسوأ، لأن إنتاجها يركز على الطعم والمذاق، وتكون فقيرة جداً في المغذيات، ومليئة بالسكر والملح ومحسّنات الطعم.

نشر رد