مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

تتم دعوة الشخصيات نظراً لخبراتهم ومهاراتهم القيادية 

تقدم الشبكة المهنية الأكبر في العالم منصة مثالية لأبرز القادة العالميين لطرح خبراتهم والتواصل مع المجتمعات العالمية

الدوحة – بزنس كلاس 

انضمت الدكتورة حصة الجابر، وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات القطرية السابقة، لقائمة  أكثر 500 شخصية تأثيراً في العالم على “لينكدإن“، الشبكة الأكبر للتواصل المهني في العالم، والذين تتم دعوتهم للإنضمام للقائمة كونهم من أكثر القيادات تأثيراً حول العالم.

وخلال مسيرتها المميزة، نجحت الدكتورة حصة الجابر في لعب دور حيوي وينظر لها كشخصية قيادية ومؤثرة أسهمت بشكل كبير في تعزيز الاستفادة من التقنيات الحديثة في دولة قطر بشكل خاص والمنطقة بشكل عام. ونظراً للخبرات التي اكتسبتها والتأثير الكبير الذي أحدثته في قطاع تكنولوجيا المعلومات، تتقلد الدكتورة حصة الجابر عدداً من المناصب الدولية فهي مفوضة اللجنة العليا للنطاق العريض من أجل التنمية الرقمية التابعة للاتحاد الدولي للاتصالات وغيرها من المناصب الأخرى.

يذكر أن الدكتورة حصة الجابر كان قد نشرت مؤخراً أول مقالاتها على منصة “لينكدإن”، والتي حظيت بتفاعل كبير من قبل متابعيها، حيث وصل عدد مرات قراءة المقال لأكثر من 18,000* قراءة، فيما أبدى أكثر من 1,200* شخص إعجابهم بالمقال.

وبهذه المناسبة، قال علي مطر، رئيس حلول المواهب في “لينكدإن” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “بالنيابة عن ’لينكدإن‘، أود الترحيب بإنضمام الدكتورة حصة الجابر إلى قائمة المؤثرين على الشبكة المهنية الأوسع في العالم. ونتطلع قدماً للاستفادة من خبراتها وأهم تجاربها المهنية. يعد إنضمامها خطوة هامة من شأنها المساهمة إثراء المحتوى المهني الذي توفره القائمة خاصة في مجال التكنولوجيا، وذلك لما تمتلكه من سجل حافل بالإنجازات والمساهمات التي حققتها لقطاع التكنولوجيا وتقنية المعلومات في قطر والمنطقة.”

وأضاف علي مطر: “شهد برنامج المؤثرين على شبكة ’لينكدإن‘ نمواً كبيراً منذ إنطلاقه ليصبح أحد المنصات الفكرية الأكثر تميزاً، حيث يضم مجموعة فريدة من المفكرين، والشخصيات الناجحة، والقادة البارزين على مستوى العالم من مختلف القطاعات.”

يذكر أن جميع أعضاء “لينكدإن” يمكنهم نشر مشاركاتهم على الشبكة، في حين أن قائمة المؤثرين تضم شخصيات مختارة يتم دعوتها بناءً على خبراتهم القيادية ضمن عددٍ من القطاعات والمناطق الجغرافية. وبمساعدة فريق من المحررين المتخصصين، فإن شبكة “لينكدإن” تعمل جنباً إلى جنب مع المؤثرين لتطوير محتوىً مهني وموضوعات تتمحور حول اهتمامات متابعي القائمة، لبناء حوار مهني ثري لهم.

نشر رد