مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

بدأ ضيوف الرحمن، ومن بينهم حجاج قطر، بعد غروب شمس اليوم التاسع من شهر ذي الحجة في الوصول إلى مشعر الله الحرام مزدلفة، بعد أن منّ الله عليهم بالوقوف على صعيد عرفات، وقضاء ركن الحج الأعظم، في يوم تعددت فيه ألوان الحجيج، وتنوعت جنسياتهم، واختلفت لغاتهم وألسنتهم؛ غير أن قلوبهم توحدت مجتمعة على هدف واحد هو توحيد الله وابتغاء مرضاته وعفوه ومغفرته .

ويؤدي ضيوف الرحمن عقب وصولهم إلى مزدلفة صلاتي المغرب والعشاء جمع تأخير اقتداءً بسنة المصطفى صلى الله علية وسلم، ويلتقطون بعدها الجمار، ويبيتون هذه الليلة في مزدلفة، ثم يتوجهون إلى منى بعد صلاة فجر يوم غدٍ عيد الأضحى لرمي جمرة العقبة ونحر الهدي.

وكان حجاج بيت الله الحرام قد وقفوا اليوم الأحد على صعيد عرفات متوجهين إلى الله بقلوب خاشعة داعين الباري عز وجل أن يغفر ذنوبهم ويتقبل منهم حجهم وصالح أعمالهم وأدوا صلاتي الظهر والعصر جمعًا وقصرًا واستمعوا إلى خطبة عرفة في مسجد نمرة .

ومن جانبها تواصل بعثة الحج القطرية تقديم كافة الخدمات لجميع حجاج قطر خلال أداء المناسك وحتى عودتهم إلى أرض الوطن سالمين، واستنفرت بعثة الحج القطرية كافة وحداتها الخدمية والفنية لمرافقة حجاج الدولة خلال أداء المناسك وتسخير كافة الإمكانيات التي تكفل سلامتهم وراحتهم.

نشر رد