مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

يتوجه حجاج قطر وسائر ضيوف الرحمن، إلى صعيد عرفات الطاهر فجر غدٍ الأحد، ضمن وفود الرحمن، حيث سيبقون هناك حتى غروب الشمس ويجتهدون في الذكر والدعاء وسيصلون الظهر والعصر جمعاً وقصراً بأذان واحد وإقامتين، وكان جميع حجاج قطر قد استقروا اليوم السبت الثامن من ذي الحجة في مخيماتهم بمشعر منى، حيث قضوا يوم التروية اقتداء بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، استعدادا للوقوف بعرفات.

ويصلى الحجاج الفجر في منى غدٍ الأحد، ثم ينطلقوا مع شروق شمس اليوم التاسع من ذي الحجة إلى صعيد عرفات، وبعد غروب شمس الغد سينفر الحجاج من عرفات إلى مزدلفة، حيث يصلون المغرب والعشاء جمعا وقصراً ويقضون ليلتهم هناك وذلك قبل التوجه في ساعات الصباح الأولى من أول أيام عيد الأضحى إلى منى لرمي جمرة العقبة الكبرى وذبح الهدي ثم الحلق أو التقصير فيتحللون من إحرامهم تحللا أصغر، وعقب ذلك يتجهون إلى مكة المكرمة لطواف الإفاضة والسعي بين الصفا والمروة، وبذلك يتحللون التحلل الأكبر.

واستنفرت بعثة الحج القطرية كافة وحداتها الخدمية والفنية لمرافقة حجاج الدولة خلال أداء المناسك وتسخير كافة الإمكانيات التي تكفل أمنهم وسلامتهم، وترافق حجاج دولة قطر والبالغ عددهم 1200 حاج بعثة متكاملة لتقديم الرعاية الطبية والإرشادية الشرعية إلى جانب الرقابة على الأغذية من خلال فرق تفتيش تعمل على مدار اليوم من أجل التأكد من سلامة الأغذية المقدمة لحجاج دولة قطر والوقوف على مدى التزام الحملات باشتراطات الأمن والسلامة في مساكن الحجاج بمخيمي منى وعرفات.

كما ترافق حجاج الدولة وحدات الإعاشة والتموين والسكن والمواصلات والأمن والسلامة إضافة إلى وحدة لخدمة الحجاج في المشاعر ووحدة للخدمات والصيانة وأخرى للتنسيق والمتابعة والعلاقات العامة ووحدة لنظم المعلومات بجانب خدمات الرد على استفسارات حجاج قطر الطبية والشرعية والإرشادية والمقترحات والملاحظات عبر مركز دعم حجاج قطر الذي يعمل على مدى 24 ساعة، من خلال الخطين 132 من داخل قطر و 8003040444 من داخل مكة المكرمة سواء لحاملي خطوط الهاتف القطرية أو السعودية.

نشر رد