مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تمكن الإنجليزي جيمس ميلنر أن يرد على المشككين بقدراته بعد رحيله عن مانشستر سيتي صيف 2015 في صفقة انتقال حر متجهاً إلى ليفربول، حيث أصبح لاعب لا غنى عنه في تشكيلة الفريق الأحمر.

صحيفة ديلي ميرور البريطانية أعدت إحصائية لأكثر اللاعبين مساهمة في تسجيل الأهداف ضمن صفوف ليفربول منذ مجيء كلوب إلى النادي في بداية أكتوبر من عام 2015.

ليفربول سجل في عهد كلوب 71 هدفاً وهو أكثر الأندية تسجيلاً للأهداف في إنجلترا خلال هذه الفترة، فيما استطاع ميلنر أن يساهم في تسجيل 20 هدف كأكثر لاعبي ليفربول مساهمة في هز الشباك.

وسجل ميلنر 8 أهداف وصنع 12 هدف خلال عام، في الوقت الذي يحتل فيه روبيرتو فرمينيو المركز الثاني بعد مساهمته في تسجيل 19 هدف (سجل 12 هدف وصنع 7 أهداف)، مقابل 18 هدف ساهم في تسجيلهم فيليب كوتينيو (سجل 11 هدف وصنع 7 أهداف).

وتأتي أرقام ميلنر مفاجأة لوسائل الإعلام والجماهير كون اللاعب شغل مركز الجناح أو لاعب خط الوسط المحوري في الريدز، حتى أنه شغل مركز الظهير الأيسر أحياناً.

نشر رد