مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

قبل 10 أشهر، كشفت جوجل عن مشروع جديد ما زال قيد التطوير يحمل اسم Project Soli يهدف إلى توظيف تقنية الرادار في أجهزة بالغة الصغر يمكن دمجها لاحقًا في الهواتف أو الساعات الذكية والأجهزة الأخرى، تتيح التحكم بها من خلال تتبع حركات اليد في الهواء ومن دون أي ملامسة فعلية للجهاز.

التقنية ما زالت قيد التطوير، وقد استعرضت جوجل نموذجًا لها أطلقت عليه الشركة اسم SoliType هو عبارة عن جهاز صغير يتصل بالهاتف عبر البوتوث على ما يبدو، يتيح تحريك الأصابع بالقرب من الجهاز للكتابة على لوحة مفاتيح افتراضية في الهواء. يُمكن مشاهدة استعراض قصير للتقنية عبر الفيديو التالي:

من الواضح أن التقنية ما زالت في بداياتها، وبأن الكتابة باستخدام لوحة المفاتيح اللمسية ما زالت أكثر سرعة، ناهيك عن أنك من المفترض أن تحفظ مواقع الحروف الافتراضية بشكلٍ تقريبي، وستحتاج لفترة من أجل التدرب عليها. لكن التقنية ما زالت تجريبية ولا بد أنها تحتاج إلى عدة سنوات من التطوير، ومن المُفترض أن يتم تصغير هذه القطعة لاحقًا حتى يُصبح بالإمكان دمج الشريحة ضمن الهاتف أو الساعة دون الحاجة إلى هذه القطعة الخارجية.

قد تُثبت هذه التقنية لاحقًا عدم نجاحها وقد لا نسمع بها أبدًا بعد اليوم، أو قد يتم تطويرها بشكلٍ كبير بحيث تُصبح من التقنيات الافتراضية في أجهزتنا.

نشر رد