مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

قالت وسائل الإعلام الإيطالية اليوم الخميس أن نادي مانشستر سيتي بقيادة المدرب بيب جوارديولا يستعد لشن غارة معادية على أكاديمية يوفنتوس.

وأشارت هذه التقارير أن مانشستر سيتي يسعى للحصول على خدمات اللاعب الشاب مويز كين بيوتي الذي يصنف من بين أفضل اللاعبين الشباب في إيطاليا.

ويتولى رجل الأعمال مينو رايولا مسؤولية إدارة الأعمال اللاعب البالغ من العمر 16 عاماً ، في حين أن المحادثات بشأن أول صفقة للمحترفين مع يوفنتوس قد تعثرت.

وأفادت هذه المعلومات أن المدرب بيب جوارديولا يدرك جيداً المهارات التي يتمتع اللاعب مويز كين بيوتي ، حيث حث مسؤولي مانشستر سيتي على التعاقد معه.

وامتدت المفاوضات بين رايولا ويوفنتوس منذ نهاية الموسم الماضي دون التوصل لأي حل حتى الآن ، فيما يهدف مانشستر سيتي للتعاقد مع اللاعب قبل نهاية العام الجاري.

نشر رد