مجلة بزنس كلاس
طاقة

 

 

الاتفاقية هي التعاون التكنولوجي الأول من نوعه لتمديد فترة صيانة التوربينات الغازية في منشآت “قافكو”

الشركة تقدم حلولها من وحدة حلول عمليات التكرير والانتاج (DTS) عبر تركيب نظام 32K Extendor الأول من نوعه الذي يزيد من الكفاءة التشغيلية و يقلل من وقت التوقف عن العمل

“قافكو” تعد أكبر منتج منفرد للأمونيا واليوريا معاً في العالم من موقع واحد

الدوحة – بزنس كلاس

أعلنت شركة “جنرال إلكتريك للنفط والغاز”، المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (GE)، اليوم عن توصّل وحدة أعمال حلول تكنولوجيا عمليات التكرير والإنتاج التابعة لها إلى اتفاقية شراكة استراتيجيّة بمجال التطوير التقني لمدة 15 عاماً مع شركة قطر للأسمدة الكيماوية (قافكو)، التي تعدّ أكبر منتج منفرد للأمونيا واليوريا معاً من موقع واحد على مستوى العالم.

وبموجب هذه الاتفاقية، سيتم توظيف خبرات “جنرال إلكتريك للنفط والغاز” من أجل تركيب “نظام موسع الاحتراق “32 K Extendor Combustion System” لأول مرة في المنطقة، والذي سيتيح لشركة “قافكو” تعزيز الكفاء التشغيلية للتوربينات الغازية في المنشآت التابعة لها.

وتعتزم “جنرال إلكتريك للنفط والغاز” تقديم قطع الغيار اللازمة لإنجاز المرحلة الأولى من المشروع والمقررة بحلول عام 2017؛ وسيتولى نخبة من خبراء الشركة، الذين يعملون انطلاقاً من قطر، توفير خدمات التعديل والإصلاح والخدمات الميدانية. وكانت الشركة قد نجحت في تركيب 6 توربينات غازية من طراز FR6 و31 ضاغط طرد مركزي، و16 توربيناً بخارياً، فضلاً عن 16 مضخةً ضمن منشآت “قافكو”. وتساهم الاتفاقية الجديدة في تعزيز مستويات الكفاءة التشغيلية للتوربينات الغازية والارتقاء بالعمليات التشغيلية ومستويات الإنتاجية.

وبهذه المناسبة، قال السيد خليفة السويدي الرئيس التنفيذي لشركة “قافكو”: “نتطلع إلى توظيف حلول متقدمة وتوفير دعم ميداني متميّز لضمان الارتقاء بمستويات الكفاءة التشغيلية والاستخدام الأمثل للموارد ضمن منشآتنا. وبهدف تحقيق درجة عالية من الإنتاجيّة، لابدّ من زيادة المدة بين فترات الصيانة بالاعتماد على أحدث التقنيات المشهودة. وتعد ‘جنرال إلكتريك للنفط والغاز’ شريكاً موثوقاً على المدى الطويل؛ ومن خلال تزويد منشآتنا بحلول جديدة على مستوى المنطقة، فإننا نتطلع إلى الاستفادة من الخبرات المحلية والدعم الذي ستقدمه ’جنرال إلكتريك‘”.

بدوره، قال رامي قاسم، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة “جنرال إلكتريك للنفط والغاز” لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا: “إن تركيب ’نظام ممد الاحتراق‘ لأول مرة في المنطقة ضمن منشآت ’قافكو‘ يعتبر دليلاً ملموساً على التزامنا بتقديم أفضل الحلول التقنية، كما يؤكد على عمق شراكتنا الممتدة لأكثر من 40 عاماً مع شركة ‘قافكو’. ولا شك بأن عمليات الترقية الشاملة والإصلاح والصيانة تحت إشراف فريق العمل المقيم في قطر ستدعم عمليات ‘قافكو’ من حيث الحد من تآكل مكونات التوربينات وزيادة الفترات الزمنية بين عمليات الصيانة”.

وترتكز الاتفاقية الجديدة على عقد خدمات طويل الأمد وقعته شركة “قافكو” مع وحدة أعمال حلول تكنولوجيا عمليات التكرير والإنتاج ” التابعة لشركة “جنرال إلكتريك للنفط والغاز” بهدف تحسين أداء منشأتها في مدينة مسيعيد، وهو ما يبرهن التزام “جنرال إلكتريك” بمواكبة المتطلبات المحلية للدولة.

وتعدّ قطر واحدةً من الأسواق المهمة بالنسبة لـ “جنرال إلكتريك” في منطقة الشرق الأوسط، فقد لعبت على مدى الأعوام الأربعين الماضية دوراً رئيسياً في تطوير البنية التحتية لقطاع الطاقة فيها بما يشمل الكهرباء والمياه والنفط والغاز. ويمثل مركز خدمات “جنرال إلكتريك للنفط والغاز” الجديد بمدينة رأس لفان الصناعية منصةً متقدمة للتميز التكنولوجي الذي يلبي متطلبات القطاع على مستوى المنطقة.

وتمتلك “جنرال إلكتريك” اليوم 3 مكاتب في دولة قطر يعمل فيها أكثر من 300 موظف؛ وتقدم الشركة خدماتها للشركات العاملة ضمن قطاعات الطاقة والتكنولوجيا والمياه والرعاية الصحية، كما تساهم بفاعلية في حفز النمو الاقتصادي والاجتماعي للدولة.

 

 

نشر رد