مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

جمهورية المالديف توصف بـ”جنة لأرض” كما أطلق عليها البعض، تقع في المحيط الهندي مكونة من ألف جزيرة مهددة بالإختفاء من الوجود، والسبب يعود إلى إرتفاع منسوب مياه البحر الناتجة عن ظاهرة الإحتباس الحراري.

ترتفع معظم جزر المالديف عن 1.5 متر فوق سطح البحر، الأمر الذي يعني أنه في حال ارتفاع منسوب مياه البحر بمعدل 60 سم كل 100 عام فإن الأمر يحتاج لقرنين لغرق الجزر، إلا أن وتيرة الاحتباس الحراري تزداد بسرعة، ما يعني أن غرقها قد يكون قبل ذلك!

وهذا ما دعى رئيس جمهورية المالديف في عام 2008 إلى السعي لشراء أراضي قريبة لتكون بديلاً لشعب المالديف البالغ عددهم 350 ألف نسمة.

لذلك ليس من الغريب ان تكون مجموعة الجزر الفريدة هذه معرضة للخطر في ظل التزايد الملحوظ في نسبة ارتفاع منسوب مياه المحيطات في العالم، والحقيقة ان جزر المالديف اصبحت بالفعل في وضع حرج للغاية ويتوقع انه في غصون قرن واحد ستزول جزر المالديف تماما من الوجود.

نشر رد