مجلة بزنس كلاس
بورصة

أنهت البورصة القطرية تعاملات جلسة اليوم الأحد، أولى جلسات الأسبوع، بالمنطقة الحمراء، بضغط من الأسهم القيادية والتراجع الجماعي لقطاعات السوق.

وأغلق المؤشر العام للبورصة على انخفاض نسبته 2.21%، وهي أعلى نسبة تراجع للمؤشر منذ 19 سبتمبر 2016، وذلك بعد إقفال المؤشر اليوم عند النقطة 10142.17، خاسراً 229 نقطة.

وارتفع المؤشر العام للبورصة، بمستهل تعاملات اليوم، بنسبة 0.52% عند مستوى 10318.95 نقطة، بخسائر 52.22 نقطة.

وساهم في تراجع المؤشر اليوم، هبوط بعض الأسهم القيادية، أبرزها صناعات قطر 2.5%، وقطر الوطني 1.23%، والبنك التجاري 3.9%، والريان 2.42%، وإزدان القابضة 2.45%.

أيضاً ضغط على المؤشر اليوم، التراجع الجماعي للقطاعات، يتصدرها الصناعة بمعدل 3.6%، متأثراً بهبوط سهم المستثمرين بنحو 10%، تصدر بها القائمة الحمراء.

كما تراجع اليوم مؤشر قطاع العقارات بنحو 2.2%، بضغط من هبوط كافة أسهم القطاع وعلى رأسها مزايا وإزدان.

وتراجع قطاع البنوك بنسبة 1.62% بضغط من هبوط 12 سهماً بالقطاع يتصدرها الإجارة القابضة بواقع 5.23%، يليه دلالة بنحو 4.9%، ثم البنك التجاري 3.9%.

وارتفعت سيولة البورصة اليوم 35.6% إلى 313.04 مليون ريال مقابل 230.95 مليون ريال بجلسة الخميس، فيما تراجعت الكميات بنحو 2.1% إلى 7.94 مليون سهم مقابل 8.11 مليون سهم في الجلسة السابقة.

وحقق سهم المستثمرين أنشط الكميات والقيم، بنحو 2.5 مليون سهم، بقيمة 154.8 مليون ريال.

نشر رد