مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

بعد مدةٍ زمنيةٍ قضوها في البيت الأبيض ، انتقلوا ليبقوا رموزاً راسخة في تاريخ الولايات المتحدة تستقطب الملايين من الزوّار كل عام . وذلك على شكل نحتٍ يتوسط وجه الجرانيت لجبل راشمور، الواقع بالقرب من كيستون في بلاك هيلز من ولاية داكوتا الجنوبية، في الولايات المتحدة .

حيث يضم الجبل تماثيل لأربعة رؤساء حكموا الولايات المتحدة وهم جورج واشنطن (1732-1799) وتوماس جيفرسون(1743-1826( وثيودور روزفلت(1858-1919) وابراهام لينكولين(1809-1865) .

3-rushmore2

وهو عبارة عن نصب تذكاري منحوت من قبل النحات الأمريكي غوتزن بورغلم ، الذي كان من أبرز أعماله رأس لنكولن في واشنطن وتمثال الحواريين في كنيسة سانت جون في مدينة نيوريوك وقام ابنه لينكولين بورغلم بمتابعة العمل بعد وفاة والده .

شارك معماريون ونحاتون محترفون في إنجاز هذا العمل المتقن ، واستعملوا فيه المحافر الآلية وذلك للحصول على معالم واضحة للوجه، بالإضافة إلى استخدام الأزميل للتخلص من الزوائد الحجرية، ثم استخدموا المطرقة الهوائية، للتوصل إلى سطح أبيض وأملس، وتم توثيق أسماء كل العاملين على هذا النصب للذكرى، ولم تحدث أية إصابة أو وفاة برغم صعوبة العمل وخطورته.

3-rushmore1

و يغطي النصب التذكاري بأكمله مساحة 1.278 ،ويجذب أكثر من مليوني شخص سنوياً، ويعد من أكبر عناصر الجذب السياحي في الدولة ، حيث سجل له عام 2012 قدوم 2185447 سائح من مختلف أنحاء العالم.

ترجع فكرة النصب للمؤرخ دون روبنسون الذي اقترحها من أجل تشجيع السياحة في المنطقة ، حيث بدأت أعمال البناء فيه عام 1927 واستكملت أوجه الرؤساء بين عامي 193و1939وبلغت كلفته مليون دولار، وهو لا يزال قيد الإنشاء وتديره إدارة المنتزهات الوطنية حتى الوقت الراهن.

يذكر أن السياحة تعد ثاني أكبر صناعة في ولاية داكوتا الجنوبية ، ويعد النصب العنصر الأبرزفيها والذي يصوّر كثيراً في وسائل الإعلام والأفلام والثقافة الشعبية كرمز من رموز العظمة الرئاسية، كما تم إصدار طابع خاص بالجبل في 11 أغسطس عام 1952 وذلك عبر مكتب البريد الأمريكي.

نشر رد