مجلة بزنس كلاس
أخبار

أطلق معهد البحوث الاجتماعية والاقتصادية المسحية في جامعة قطر العيادة المسحيّة التي تخدم منتسبي الجامعة من خلال تقديم باقة متنوعة من الخدمات البحثية لطلبة الجامعة وأعضاء هيئة التدريس والموظفين.
وتضمّ العيادة المسحية نخبة من المتخصصين والباحثين في مجال المسوحات والاستبيانات البحثية، الذين سيقدمون خدمات استشارية وإرشادية متنوعة حول تصميم وتطوير الاستبانة البحثية وطريقة اختيار العينة وكيفية تحديدها والطريقة المثلى لإدخال البيانات وتنقيحها وترميزها.
كما تقدم العيادة الاستشارة في مجال تحليل البيانات باستخدام برنامج SPSS الإحصائي أو STATA وإرشاد الباحث إلى الطريقة الأنسب لعرض نتائجه البحثية بطريقة علمية مناسبة.
وقال الدكتور حسن عبدالرحيم السيد مدير معهد البحوث الاجتماعية والاقتصادية المسحية بجامعة قطر(SESRI) إن العيادة البحثية التي أطلقها المعهد تهدف إلى دعم الباحثين وتسهيل مهمة البحث وتقديم الخدمات البحثية لمنتسبي جامعة قطر من باحثين وطلبة مرحلة الباكلوريوس والدراسات العليا.
وأضاف أن هذه الوحدة تقدم كل ما يتعلق بجمع البيانات وتحليلها ابتداء من إدارة المشروع المسحي وعمل الأسئلة أو الاستبيانات واختيار العينات وجمع البيانات وتنظيمها وتحليلها ثم عرضها، بأسلوب علمي يوافق أصول البحث المتبعة.
وأوضح الدكتور السيد أن العيادة البحثية ستستقبل الزوار والمراجعين كل يوم خميس من الساعة التاسعة إلى الواحدة بعد الظهر، وتوقع أن تشهد العيادة الكثير من الإقبال.. وقال إنه تم تخصيص كادر تدريبي لهذا التدريب من أهل الاختصاص من قبل المعهد.
وبخصوص الخطط المستقبلية أكد الدكتور حسن السيد أن المعهد يسعى لتعزيز العلاقات البحثية مع الجهات الخارجية وداخل الجامعة، وتقديم الدراسات التي تبنى عليها السياسات الاقتصادية والاجتماعية في الدولة، وتعزيز الصلات مع المجتمع الجامعي والمراكز البحثية داخل جامعة قطر.. وزيادة عدد الباحثين القطريين في المعهد وتهيئتهم ليكونوا باحثين متميزين يقدمون دراساتهم البحثية لصناع القرار في الدولة.
يُذكر أنّ معهد البحوث الاجتماعية والاقتصادية المسحية (SESRI) هو مبادرة من جامعة قطر أُطلقت في نهاية عام 2008. ويتولى المعهد إجراء بحوث مسحية حول القضايا المتعلقة بتنمية ورفاه المجتمع القطري، بما في ذلك المجالات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية.
وتوظف البيانات التي ينتجها المعهد (SESRI) لفائدة صنع القرار ولتوجيه صياغة السياسات والتخطيط، كما يعمل المعهد على بناء القدرات في الجامعة الوطنية فيما يخص منهجية البحث حيث يعتبر بمثابة منصة انطلاق لأعضاء هيئة التدريس ولطلاب السنوات النهائية بجامعة قطر لإجراء البحوث المسحية الخاصة بهم.

نشر رد