مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

عاود بركان وسط الفلبين اليوم نشاطه بعد أسبوع من ثوران بركان آخر في إقليم شرق البلاد حيث تصاعدت أعمدة من الرماد في السماء على ارتفاع 1.5 كيلومتر دون تسجيل أي إصابات.

وذكر المعهد الفلبيني لعلم البراكين والزلازل “فيفولكس”، في بيان، أنه سجل سلسلة من الثورات البركانية في جبل “كانلاون” بجزيرة نيجروس على بعد 520 كيلومترا جنوب العاصمة مانيلا، موضحا أن هذه الثورات البركانية استمرت نحو 30 دقيقة مسفرة عن سقوط رماد وانتشار رائحة كبريت خفيفة في قرى عند سفح البركان الثائر وسط البلاد.

وحذر المعهد السكان بالبقاء خارج منطقة الخطر حول دائرة نصف قطرها أربعة كيلومترات، كما حث سلطات الطيران المدني على أن تنصح الطيارين بتفادي التحليق بالقرب من قمة البركان.

نشر رد