مجلة بزنس كلاس
حي كتارا الثقافي

 

أطلق المركز الثقافي للطفولة فعالية “رمضاني غير” للأطفال والنشء في نسختها السابعة وذلك بمقر المركز في الحي الثقافي “كتارا” وتستمر الفعالية حتى الثالث عشر من رمضان الحالي.

ويعد برنامج “رمضاني غير” برنامجا صيفيا يتخلل شهر رمضان المبارك ويهدف إلى استثمار وقت فراغ الأطفال والنشء من سن 7-14 سنة، وتتضمن الورش في هذا البرنامج إبراز الجانب المهاري والإبداعي والحس الفني لدى الأطفال والنشء ويساعدهم على استثمار الإجازة الصيفية بالشكل الصحيح.

وتصب جميع الورش المقدمة للطفل في موضوع الحواس الخمس في جسم الإنسان، حيث تتطرق الورش الخمس في المجالات التالية، الثقافي، الديني، العلمي، الفني، حيث يتم اختيار حاسة معينة كل يوم وقد ابتدأت الورش بالتطرق لحاسة النظر ففي الورشة العلمية تعرف الأطفال على أهمية حاسة النظر وكيفية عمل العين، كما تم شرح مجسم العين لهم ووظائف كل جزء من العين كالبياض والشبكية والقرنية والعصب البصري والعضلات التي تشد العدسة لتحديد كمية الضوء الذي يدخل إلى العين.

وتضمنت الفعالية التعرف على تجربة صنع العين بمساعدة الفريق العلمي، حيث قام الأطفال بتشكيل العين عبر تركيب أجزائها وذلك لبيان عظمة تكوين هذه الحاسة، حيث يساهم الفريق العلمي في شرح تفصيلي للأطفال عن الخداع البصري وهو أن نرى صوراً ثابتة تتحرك بسبب إرهاق العين نتيجة النظر للصورة ذات ألوان متعددة متداخلة ببعضها البعض لمدة طويلة.

أما في الورشة الدينية فقد تعلم المشاركون كيفية المحافظة على حاسة البصر واستخدامها فيما يرضي الله عبر القراءة وقراءة القرآن الكريم خاصة في هذا الشهر الفضيل، وطلب العلم، والتفكر في خلق الله، والمحافظة عليها من الأمور الضارة خاصة أجهزة التلفاز وغيرها من الأجهزة الحديثة، ومشاهدة البرامج المفيدة.

ومن الناحية العلمية تقمص الأطفال دور طبيب العيون عبر لبس بدلة الطبيب وقام كلٌ منهم بتقديم النصائح لزملائه الصغار حول كيفية المحافظة على العين واستخدامها فيما يرضي الله في رمضان.. وقد استمتع الصغار بلعبة التطابق التي تهدف إلى توظيف حاسة النظر في أعمال تعود علينا بالأجر الوفير وتحافظ على صحة العين كذلك، هذا وقد تعرف المشاركون على اسم الله البصير الذي يبصر ويرى كل شيءٍ نقوم به مما يجعلنا نتحرى رؤية الله لنا في كل عملٍ نقوم به.

وفي الورشة الثقافية قام الفريق الأدبي برواية قصص عن حاسة البصر للأطفال هذا بالإضافة إلى أوراق عمل تتبع القصة المروية، وقد بدا تنافس المشاركين جليا في مسابقة تركيب هيكل العين وهي عبارة عن مسابقة تفاعلية بين المجموعات لتشكيل هيكل العين والتعرف على أجزائها.

تأتي فعالية “رمضاني غير” في نسختها السابعة لهذا العام بعد الإقبال الكبير على النسخ الماضية من البرنامج وفي هذه السنة تضم الورش المقدمة المجالات التالية : المجال الثقافي، الديني، العلمي، الفني وجميعها صبت في موضوع الحواس الخمس في جسم الإنسان لبيان عظمة الخالق في خلق الإنسان وتبيين هذا الإعجاز في الخلق للأطفال ليستشعروا عظمة هذه الحواس لكي يقوموا باستخدامها في كل ما هو مفيد.

ويهدف “رمضاني غير” إلى تنمية المهارات الثقافية والفنية والإبداعية لدى الأطفال، وإلى غرس حب العمل مع الفريق الجماعي، كما يهدف إلى استثمار الوقت والاستفادة بالنشاطات والهوايات المفيدة، بالإضافة إلى إعداد جيل واع ومثقف تربوياً وعلمياً.

وتتمحور مخرجات هذه الفعالية في فتح آفاق الأطفال والنشء واستغلال أوقات رمضان بما يعود عليهم بالنفع والفائدة، ونشر الوعي الديني من خلال بعض التمثيليات البسيطة، واستغلال الإجازة بما يعود على الأطفال والنشء بالمنفعة والفائدة، بالإضافة إلى زيادة الثقة بالنفس والقدرة على التواصل مع الآخرين وفرز مجموعة من المواهب واكتساب مهارات العمل الجماعي.

نشر رد