مجلة بزنس كلاس
أخبار

افتتح المركز الثقافي للطفولة اليوم بمقره وحدة الرعاية النهارية ضمن مبادرة “عملي يحتضن طفلي”، والتي تتمثل في حضانة لأبناء الموظفين والموظفات، وذلك تطبيقا لمبادرة صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر.
وتهدف مبادرة “عملي يحتضن طفلي” إلى تهيئة جو من الطمأنينة للأم والتنشئة الصحيحة للطفل بعيدا عن السلوكيات الخاطئة التي يكتسبها الطفل من الخادمة.
وأكد السيد منصور أحمد السعدي المدير العام  للمركز الثقافي للطفولة، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية (قنا)، ضرورة تعزيز جانب الأمومة لدى المرأة والموازنة بينها وبين مسؤولياتها الوظيفية وإكسابها مهارات الحفاظ على التوازن بين أدوارها المهنية والأسرية والأبناء وتوفير بيئة تربوية آمنة وصحية ومحفزة لنمو الطفل بالقرب من والداته ومنح الأم العاملة الراحة النفسية والاستقرار الوظيفي بقربها من طفلها.
وطالب السعدي بوجود تشريع يلزم بإنشاء الحضانات في مقار العمل للموظفين والموظفات سواء في المؤسسات الحكومية وغيرها، منوها باستعداد المركز لتقديم الخدمات الإشرافية للجهات الحكومية وغيرها الراغبة في إنشاء مثل هذه الحضانات.
وأضاف أن الإحصائيات الجديدة لوزارة التخطيط التنموي والإحصاء تشير إلى تزايد أعداد الأطفال في قطر، حيث يصل عدد الأقل من 4 سنوات وهي الفئة الأكثر احتياجا لتلك الرعاية 100 ألف طفل بينهم 30 % قطريين وبالتالي لابد من إحداث حضانات للأطفال تساهم في توفير راحة نفسية واستقرار وظيفي بتواجد أمهاتهم قرب أطفالهم.
بدورها، صرحت السيدة خلود الأنصاري مسؤولة العلاقات العامة بالمركز ومدير الرعاية النهارية إنه تمت تهيئة الأجواء في الحضانة بشكل مناسب لتكون مكانا آمنا وبإشراف متخصصين، كما يتم توفير الكتب المتنوعة التي تحبب الأطفال في القراءة، مشيرة إلى أنه تم إعدادها بشكل يضمن تقديم خدمة متميزة للحفاظ على الأطفال مع توفير بيئة آمنة لهم ومراقبة المكان بالكامل، عدا عن غرفة مخصصة للرضاعة.

نشر رد