مجلة بزنس كلاس
فن

 

في الحلقة التاسعة عشر من مسلسل “نص يوم” تتحسن الحالة الصحية لـ “ميسا” نادين نسيب نجيم، بعد ان كانت قد تدهورت بعد هربها برفقة “ميار” من الأوتيل”، ويعد لها المأكولات الصحية.
ويتصل “جابر” “بأم جميل” التي تساعد ميساء للحصول على باسبور، وتكشف له ان ميساء كانت برفقة “ميار”، وطلبت منها الحصول على visa للخروج من لبنان.
هذا ويعود المحقق “نزار” إلى زوجته بعد أن بات ليلته في مكتبه، وتبدأ الشكوك تعيش في قلب زوجته حيث تظن أنه لم يعد يريدها.
يحصل ميار وميسا على الباسبور ليتبين أن الصورة التي وضعت في قديمة، فتتوجه ميساء إلى مزين الشعر” لتغير شكل شعرها وتجعله كما في الصورة.
يلتقي ميار بالمحقق بعد ان يقطع تذاكر سفره، فيتبعه إلى منزله، ويكتشف ان ميسا برفقته، ويطلب منه أن يسلمها، فيطلب منه ميار ان يمهله يوم واحد كمهلة قبل ان يسلمها فيرفض.
وبعد رفضه، يقوم ميار بسحب السلاح على المحقق من أجل حمية ميسا قبل ان يقوم بالإتصال بالدعم من أجل إعتقالها، ويطلق النار عليه في خاصرته، فيسقط ميتاً، لتصل ميسا وتقنع ميار أن جريمته كانت لأجلها، لتخفف عنه.

نشر رد