مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

كشف فيرناندو توريس عن بعض الأحداث التي جرت خلف الكواليس في صفقة انتقاله القياسية من ليفربول لتشيلسي الذي كان غريماً في ذلك التوقيت.

ليفربول كان له ملاك جدد وهم شركة فينواي جروب والتي كان لها سياسة في استقطاب اللاعبين الصغار واعطائهم الفرصة للظهور.

وقد قال توريس “لم أعترض على سياسة شركة فينواي، ولكن لكي تعمل هذه الخطة تحتاج 4-5 سنوات وقد كنت في الـ27 من عمري ولم أملك الوقت للصبر”.

“وإلى الآن يحاول الفريق البناء مما يثبت أني كنت محق في توقيت رحيل”.

“الشيء الذي لم أتوقعه هو ظهوري بمظهر الخائن وهو ما لم أكن عليه وقد أحبطني بشدة”.

نشر رد