مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

يعتبر المس بالأسطورة الإيطالي فرانشيسكو توتي لأي شخص في نادي روما من المحرمات عند الإدارة والجماهير بسبب القيمة الكبيرة التي يمتلكها اللاعب ذو الـ40 عاماً.

وكان أحاديث ارتبط كثيراً بتوتي خلال مسيرته الكروية بأنه يتدخل دائماً في عمل المدربين الذي يشرفون على روما، ويتسبب بإقالة من يحاول المساس به وإجلاس احتياطياً.

واحتفل توتي اليوم الثلاثاء بعيد ميلاده الأربعين، وفي سياق ذلك أجرت شبكة سكاي سبورتس إيطاليا حواراً صحفياً مع أسطورة روما الخالدة.

وعند سؤاله عن التدخل والتسبب بإقالة مدربي روما، قال توتي “لقد كان هنالك نقاشات بيني وبين المدربين في بعض الأيام، لكني لم أتسبب برحيل أي مدرب ولم أجلب أي مدرباً أخر للفريق”.

ويلعب توتي الآن موسمه الخامس والعشرين مع روما وتمكن خلال هذه الفترة من تسجيل 250 هدف في الدوري الإيطالي.

نشر رد