مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

فوجئ ركاب طائرة تابعة لشركة “برتيش إيروايز” قبيل إقلاعها من مطار “غيتويك” هذا الأسبوع بتمساح يقبع على مدرج المطار بالقرب من طائرتهم وفق ما ورد في صحيفة الدايلي إكسبريس البريطانية.

وبعد أن دب الرعب بين ركاب الطائرة تبين بأن هذا التمساح كان واحداً من ثلاث رسومات تم رسمها على مدرج المطار. وقد قام أحد الرسامين المحترفين برسم هذه التماسيح على مدرج المطار البريطاني ضمن حملة دعائية للترويج لرحلات طيران إلى ولاية فلوريدا المشهورة بهذا النوع من التماسيح.

وقال الرسام جوهانس ستوتر: ” لقد كان هذا تحدياً كبيراً بالنسبة لي، عندما طلبت مني شركة الطيران البريطانية رسم تلك التماسيح باشرت بالعمل على الفور.”

وأضاف ستوتر: ” عادة أمارس الرسم داخل استوديو خاص بي، ولكني في هذه المرة قمت بالرسم على مدرج المطار، في الهواء الطلق، لقد كان تحدياً كبيراً بالنسبة لي”

وصرح مدير شركة “بريتيش إيروايز” للطيران آدام دانيلز: ” لقد عقدت الشركة صفقة مميزة مع هيئة الطيران في فلوريدا لنقل الركاب من مطار هيثرو إلى ميامي، ومن مطار غيتويك إلى أورلاندو.”

ويذكر بأن شركة “بريتيش إيروايز” تقدم عروضاً لزبائنها لقضاء العطلات في ولاية فلوريدا بمبلغ 479 جنيه استرليني بما في ذلك الإقامة والطعام.

وتأتي هذه الصفقة في وقت تمر به الملاحة الجوية بأوقات عصيبة على مستوى العالم، وخاصة بعد حوادث سقوط الطائرات المتعددة في الآونة الأخيرة.

نشر رد