مجلة بزنس كلاس
فن

 

تسبب أحد القضاة الأمريكيين بتأجيل الإفراج عن الفنان المغربي سعد لمجرد بسبب قيامه بإرسال فاكس للسلطات الفرنسية أكد من خلالها أنّ سعد سبق اتهامه بقضية اغتصاب فتاة بأمريكا عام 2010.

القاضي الأمريكي أرسل فاكس للسفارة الأمريكية بفرنسا أكد فيه أنّ المجرد سبق اتهامه بقضية مشابهة في أمريكا وقامت السفارة بدورها بتسليم الفاكس للسلطات الفرنسية المختصة بالتحقيق مع سعد وهو ما جعل السلطات الفرنسية تجدد سجنه حتى الثلاثاء القادم.

يُذكر أنه سبق واُتهام المجرد باغتصاب فتاة في أمريكا عام 2010 قبل أت يتم تبرئته من القضية، قبل أن يتهم مجددا ً بنفس التهمة يوم الأربعاء الماضي فالاتهام الجديد مفاده أنّ إحدى الفتيات حاول المجرد اغتصابها ضمن واحد من فنادق باريس عندما كان يتحضر لإحياء حفل في باريس السبت الماضي قبل أن يتم إلغاؤه بعد القبض عليه.

نشر رد