مجلة بزنس كلاس
أخبار

أقامت مجموعة تعلّم للتّدريب والتّعليم حفلها السّنويّ الثّاني لتكريم الموظّفين المتميّزين في شتّى الأقسام والدّوائر في الإدارة العليا، وفي مدارسها الثّلاث: المها للبنين، والمها للبنات، والجزيرة.

وقد حضر الحفل الّذي أقيم في فندق وستن الدّوحة أكثر من 750 موظّفًا وموظّفة برعاية السّيّد أحمد بن عليّ المنّاعيّ الرّئيس التّنفيذيّ لمجموعة تعلّم مندوبًا عن رجل الأعمال القطريّ السّيّد غانم بن سعد آل سعد رئيس مجموعة غانم بن سعد وأولاده القابضة (GSSG). وقد حضر الحفل السّيّد حمد الغالي مدير مكتب المدارس الخاصّة في وزارة التّعليم والتّعليم العالي، والدّكتور محمّد سعيفان مدير التّعليم، ومديرو المدارس والمراحل ورؤساء الأقسام، وأعضاء مجالس أولياء الأمور في مدارس مجموعة (تعلّم).

أكّد السّيّد المنّاعيّ في كلمته أنّ استراتيجيّة إدارة الموارد البشريّة في المجموعة تقتضي الاحتفال بموظّفيها المتميّزين، وفق تقليد سنويّ تدأب عليه؛ تقديرًا لجهودهم، وترسيخًا لمبدأ التّميّز، ونشرًا لثقافة الاحتفال بالإنجاز، على أساس التّنافسيّة الشّريفة المستندة إلى معايير معلنة لإدارة الأداء، وتعزيزًا للأمن الوظيفيّ لدى أعضاء كادرها التّعليميّ والإداريّ.

وأشار السّيّد المنّاعيّ إلى أنّ استراتيجيّة مجموعة تعلّم تقوم على التّوسّع في خدماتها التّعليميّة محلّيًّا في سبيل الوصول إلى العالميّة.

ومن جانب آخر أشار الدّكتور محمّد سعيفان مدير التّعليم في عرضه التّقديميّ إلى أنّ مجموعة (تعلّم) تطمح إلى تحقيق رؤية السّيّد غانم آل سعد في تطوير مؤسّسة متقدّمة في خبراتها التّعليميّة بتوفير تعليم عالي الجودة معتمد على الأخلاق الإسلاميّة بهدف خدمة الإنسانيّة، وبتطبيق معايير الجودة العالميّة بما يكفل تطوير وتحسين الكفاءة المؤسّسيّة لتوفير مستوى تعليميّ مناسب ومتميّز للطّلبة بالجمع بين المناهج الوطنيّة لدولة قطر بإشراف وزارة التّعليم والتّعليم العالي،

ومنهج كامبردج الدّوليّ، مع العمل على خلق بيئة عمل محفّزة وملهمة تساعد على تعزيز رؤية المجموعة ورسالتها وأهدافها بما يكفل السّعي لإيجاد مجتمع مدرسيّ تفاعليّ مدعّم يساهم في تحقيق رؤية دولة قطر 2030 في حقل التّعليم.

نشر رد