مجلة بزنس كلاس
مصارف

للمرة الثانية على التوالي

علي المسيفري :الدولي الإسلامي يقدم كل الدعم لبرامج المسؤولية الإجتماعية.

الدوحة – بزنس كلاس

تقديرا لدور الدولي الإسلامي الرائد في مجال المسؤولية الإجتماعية قامت شبكة قطر للمسؤولية الاجتماعية،باختيار البنك للعام الثاني التوالي  كأحد الجهات التي تم تكريمها خلال الحفل الذي أقيم بجامعة قطر تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية لتكريم قادة المسؤولية الإجتماعية  للعام 2015 .

المسيفري يتسلم الجائزة من الدكتور الدرهم

وتسلم السيد علي حمد المسيفري رئيس قطاع الموارد البشرية والخدمات العامة في الدولي الإسلامي درع التكريم من  الدكتور حسن راشد الدرهم رئيس جامعة قطر خلال الحفل  الذي شهد إطلاق الإصدار الرابع من التقرير الوطني السنوي للمسؤولية الاجتماعية (رؤى القادة).

وقال المسيفري تعليقا على تكريم الدولي الإسلامي لجهوده في مجال المسؤولية الإجتماعية وخدمة المجتمع  :” نحن فخورون في الدولي الإسلامي بتكريمنا للمرة الثانية على التوالي ، ولكن فخرنا الأكبر يتأتى من مواصلتنا دعم الأنشطة التي تخدم المجتمع وتقدم له قيمة مضافة نحرص على أن تكون فاعلة وتسهم في تحقق تنمية مستدامة “.

واضاف ” إننا نعمل  بشكل مستمر على ترجمة المبادىء الأخلاقية التي نحرص عليها في جميع تعاملاتنا ومنها  ما يرتبط بالأنشطة اللاربحية وهنا بالتحديد تبدو المسؤولية الإجتماعية لدى البنك التزاما غير قابل للنقاش والدعم يشمل مختلف الأنشطة سواء  التعليمية او الدينية او الصحية اوالرياضية او الثقافية وغيرها من المجالات “.

وأشار المسيفري إلى “إن مسؤولية الدولي الإسلامي تتجلى أولا في تقديمه منتجات وخدمات مصرفية عالية الجودة وتتوائم مع حاجات المجتمع فضلا عن أنه يتطلع إلى تحقيق  نمو وفق معايير وضوابط تتماشى مع التنمية  الإقتصادية في مختلف القطاعات وهو لايسعى فقط إلى نمو التمويل الإستهلاكي للأفراد بل يركز بشكل متواصل على عمليات التمويل التي تصب في خدمة التنمية  كتمويل ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة واصبح رائدا على مستوى قطر في هذا المجال الأمر الذي يعني خدمة أكبر شريحة ممكنة من المجتمع ”  .

وأكد أنه ” إنطلاقا من مسؤوليته الإجتماعية ايضا فإن الدولي الإسلامي يعتبر الإنسان اساس كل تنمية لذلك فإن  استراتيجية  البنك  تركز بشكل متواصل على استقطاب الكوادر القطرية ودعمها والعناية بتأهيلها وتدريبها وقد شهد العام 2015 خطوة جديدة رائدة في هذا المجال حيث نظم البنك  يوم التوظيف الثاني للقطريين على مدى ثلاثة أيام شهدت إقبالا متميزا وقد تكفل الدولي الإسلامي بتقديم جميع فرص الإرتقاء الوظيفي لمن التحقوا بالعمل  ،وكخطوة نوعية أخرى  قام البنك بتخريج مجموعة من القطريين في إطار برنامج “كفاءات واعدة” الذي نظمه بالتعاون مع أكاديمية قطر للمال والأعمال بهدف إعداد كفاءات قيادية من المواطنين وإسناد مناصب مهمة لهم ضمن هيكل البنك  بما يضمن تواصلا في رفد المناصب العليا بمواطنين مؤهلين وقادرين على العطاء والإبدع” .

وأعرب المسيفري أخيراً عن الشكر الجزيل  لشبكة قطر للمسؤولية الإجتماعية ولجامعة قطر على تكريمهم للدولي الإسلامي مؤكداً بأن البنك يتشرف بأن يواصل دوره في خدمة المجتمع وفي مختلف المجالات .

نشر رد