مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

تعاونت شركة مايكروسوفت مع مجموعة طلاب الدكتوراة في معهد “إم آي تي” الواقع في مدينة كامبريدج الأمريكية، لتطوير مفهوم متكامل للأجهزة القابلة للإرتداء.

واستطاع الطلبة من تطوير وشم مؤقت يتحول إلى شاشة تأشير للتحكم بالهاتف عن بعد او لتبادل الملفات، وتعتمد تقنية “ديوسكن”، على مواد ودودة الجلد مثل الذهب الرقيق، للحفاظ على جمالية إرتدائها.

وشم

ويتغير شكل الوشم حسب الحالة المزاجية للشخص المرتدي، وتعمل التقنية الحديثة من خلال اللمس، وتختبر حالياً في مهمة التواصل اللاسلكي، وتبادل الملفات وعرض المعطيات.

وصرّحت سيندي هسين إحدى طالبات الدكتوراة في المعهد فإن وشم “ديوسكن” ليس عصري فحسب، وإنما رخيص بما فيه الكفاية لتغييره وتبديل مظهره حينما يشاء صاحبه عمل ذلك.

نشر رد