مجلة بزنس كلاس
حي كتارا الثقافي

الشيخ مكي يحاضر عن الاجتهاد بالطاعة في رمضان

الدوحة – بزنس كلاس

لا تزال المحاضرات الدينية التي يحتضنها جامع (كتارا) الكبير،  ويتناوب على القائها كوكبة من كبار العلماء والدعاة في العالم العربي والاسلامي، تشهد إقبالا وتفاعلاَ كبيراً من قبل جمهور مهرجان (كتارا) لشهر رمضان المبارك .

وقال الدكتور خالد بن ابراهيم السليطي المدير العام للحي الثقافي (كتارا) :” إن تنوع المحاضرات التي يستضيفها جامع كتارا خلال شهر رمضان المبارك أسهم في زيادة الإقبال عليها من قبل فئات وشرائح متنوعة من زوار الحي الثقافي (كتارا)، مشيراً الى أن المحاضرات والدروس التي يلقيها نخبة من العلماء الأجلاء والمشايخ والوعاظ الأفاضل خلال الأيام الماضية من الشهر الفضيل، يأتي في إطار الفعاليات الدينية والتثقيفية والتوعوية التي تقام في اطار مهرجان (كتارا) لشهر رمضان المبارك والذي اتخذ من (القرآن وخلق الإنسان ) شعاراً ومحوراً لفعالياته وأنشطته الرمضانية المتنوعة، لافتاً الى أن المحاضرات والدروس  تناولت جملة من المواضيع المهمة التي توضح علاقة القرآن بطب الإنسان وصحته، حيث للعلوم الطبية والصحية،  دوراً فاعلاً ومؤثراً في خدمة كتاب الله تعالى وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم ، فالعلاقة بين القرآن والإنسان علاقة وثيقة ، وهناك العديد من الآيات القرآنية التي تتحدث عن خلق الإنسان بهذا الشكل البديع وكيف جعله أشرف المخلوقات، بالاضافة الى حديث تلك المحاضرات عن المواضيع الاخرى التي تتحدث عن قصص القرآن وتتعلق بجوانب من العقيدة الاسلامية والفقه والسيرة والتفسير والحديث الشريف وبفضائل وقيم وآداب الشهر الكريم المبارك .

من جهته، ألقى الشيخ محمد مكي إمام وخطيب جامع (كتارا) الكبير محاضرة في ثنايا صلاة التراويح بعنوان (رمضان ..وقفة مع أنفسنا) أشار فيها إلى أن رمضان أصبح في منتصفه ، وأن أيامه تمر وتمضي بسرعة ، فما أحوجنا لوقفة مع أنفسنا وذاتنا ، لأنه فرصة عظيمة علينا أن نستثمرها بكل ساعاتها ودقائقها ، لأنها تحمل لنا المفاجآت الحلوة التي منها الرحمة والمغفرة والعتق من النيران،

وحثّ فضيلته على الاجتهاد بالطاعات والمثابرة بالعبادات وخاصة بالعشر الآواخر من رمضان والتي فيها ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر ، محذرا من قضاء هذا الوقت الثمين في مشاهدة المسلسلات التلفزيونية أو في الأسواق والمجمعات التجارية لافتا إلى أهمية أن يشمر المسلم عن ساعديه في هذه الأيام المباركة بالصلاة في المساجد والقيام والتهجد والدعاء والاستغفار وتلاوة القرآن ، مستشهدا بالحديث النبوي الشريف الذي يرويه البخاري عن السيدة عائشة رضي الله عنها أنها قالت : كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر الآواخر شد مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله ” .

من جانب أخر ألقى الدكتور عمر الشريف، المتخصص في علاج مشاكل اللغة والنطق، محاضرة بعنوان : ” مشاكل الكلام واللغة والاتصال”، ضمن سلسلة محاضرات “اسأل طبيبك” في مهرجان كتارا الرمضاني الذي يحمل هذا العام عنوان ” القرآن وخلق الإنسان”، وتحدث خلالها عما قد يواجهه الآباء والأمهات من مشكلات في اللغة والنطق لدى أطفالهم وكيفية اكتشافها وعلاجها، ومتي ينبغي عليهم التوجّه إلى أخصائي لمساعدة الطفل وأولياء الأمور على العلاج. وأكد د. الشريف، الذي يعمل في مركز تداوي الطبي، أن هناك فرق بين النطق واللغة، مشيراً إلى أن النطق يعني كيفية اخراج الكلام من الفم، وقد تحول دون ذلك مشكلة عضوية لدى الطفل، لكن اللغة تعني استخدام المفردات في التواصل، وهي أكثر تعقيداً من النطق، ونصح الآباء والأمهات باستشارة الأخصائي إذا لم يستطع الطفل التحدث في عمر سنة ونصف.

هذا وتواصل كتارا استضافة سلسلة محاضرات “اسأل طبيبك” مساء غد الثلاثاء 21 يونيو، بمحاضرة لأخصائي العيون الدكتور محمد رفعت، في مبنى 13 عند التاسعة والنصف مساءاً.

نشر رد