مجلة بزنس كلاس
صحة

 

أصدرت محكمة أميركية، الخميس، حكما بتعويض قدره 70 مليون دولار لصالح سيدة ادعت أن استخدامها لبودرة “جونسون آند جونسون”، طيلة سنوات، أدى إلى إصابتها بسرطان المبيض.

ويأتي الحكم القضائي في ولاية كاليفورنيا، وسط تزايد المخاوف الصحية من بودرة التلك التي تستخدمها نساء كثيرات في مناطق حساسة من أجسامهن، وفق ما ذكرت “سي بي إس نيوز”.

وأصيبت المدعية، ديبورا غيانشيني، بسرطان المبيض سنة 2012، واستندت في الدعوى التي رفعتها إلى عدم تقديم الشركة ما يكفي من الإرشادات بشأن استخدام منتجاتها.

ورحب محامي السيدة الأميركية بالحكم، قائلا إن القضاة قاموا بما يتوجب فعله وأكدوا حاجة “جونسون آند جونسون” إلى تحذير زبائنها من سرطان المبيض المرتبط بأحد منتجاتها، وفق قوله.

وأضاف المحامي أن القضاة تأكدوا من وجود علاقة بين استخدام السيدة لبودرة التلك وإصابتها بسرطان المبيض قبل سنوات مضت.

نشر رد